السبت 2 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز تُطلق الدورة الـ 25 من جائزتها السنوية
حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز تُطلق الدورة الـ 25 من جائزتها السنوية
30 مارس 2022 15:05

دبي (الاتحاد)
في إطار مرور 25 عاماً على إطلاق جائزتها المرموقة على مستوى الإمارات والمنطقة، أطلقت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز مجموعة من المعايير الجديدة للدورة الـ 25 من جوائزها السنوية.وتأتي الخطوة في إطار حرص المؤسسة على مواكبة كافة المتغيرات على ساحة التعليم وتأهيل المواهب والمشاريع الطموحة الرامية إلى تعزيز التميز التعليمي والارتقاء بكامل المنظومة التعليمية والتربوية في الإمارات والمنطقة.
جاء إطلاق المعايير الجديدة خلال جلسة عقدتها مؤسسة حمدان اليوم (الأربعاء 30 مارس 2022) بحضور الدكتور جمال المهيري، نائب رئيس مجلس الأمناء، الأمين العام لمؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، والدكتور علي سعيد الكعبي، رئيس لجان تطوير جوائز المؤسسة للدورة 25، والدكتورة عوشة أحمد المهيري، رئيس لجنة تطوير جائزة الطالب المتميز وجائزة الطالب الجامعي المتميز، والدكتور أديب محمد جراح، رئيس لجنة تطوير جائزة التربوي المتميز، والدكتور إبراهيم يوسف المجيني، رئيس لجنة تطوير جائزة المعلم المتميز، والدكتور راشد مسلم الريامي، رئيس لجنة تطوير جائزة المدرسة المتميزة.
بدوره، قال الدكتور جمال المهيري: «يأتي إطلاق المعايير الجديدة في إطار التزام مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز برؤيتها المتمثلة في تحقيق الريادة في تميز الأداء التعليمي ورعاية الموهوبين والمبتكرين، وتحقيقاً لأهدافها للإسهام بالارتقاء النوعي في التعليم».
وأضاف المهيري: «استكمالاً لإنجازات جوائز المؤسسة النوعية طيلة 25 عاماً منذ تأسيسها على يد المغفور له بإذن الله الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم (طيب الله ثراه)، ارتأت المؤسسة أن تطور الجوائز بشكل ملحوظ استعداداً لإطلاق الدورة 25 من خلال الاستعانة بالخبراء والمختصين من مختلف المجالات في الميدان التعليمي، وتطبيق الدراسات والمقارنات المعيارية لتطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجال جوائز التميز للدورة القادمة».
وتابع الدكتور المهيري: «ترتكز المعايير الجديدة على ثلاثة مخرجات أساسية تتمثل في هدف استراتيجي يرمي إلى الإسهام في تميز الأداء التعليمي، وهدف تشغيلي يسعى إلى رفع مستوى المشاركة في منافسات المؤسسة ورفع مستوى الفوز والتميز في منافسات المؤسسة، وأهداف عامة ترمي إلى الارتقاء بمعايير جوائز المؤسسة، وتطوير آلية التقييم، ورفع جودة أداء الأفراد والمؤسسات المتقدمة لجوائز المؤسسة».
ووفقاً للمعايير الجديدة للدورة الـ 25 لجائزة مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، تم تطوير آلية التقييم لكل الفئات من خلال تصميم أداة تقييم وهي مسطرة العلامات Rubric، وتم تصميم وإعداد حقائب تدريبية للمشاركين والمحكمين، بالإضافة إلى تطبيق مرحلة تجريبية للمعايير على مجموعة من المستهدفين، حيث سيتم تنفيذ برامج تدريبية لتأهيل واعتماد المحكمين ومنح المجتازين منهم لرخص خاصة للتحكيم. ويتضمن تطوير المعايير تدريب وتعريف المشاركين بالمعايير ومتطلباتها وتفاصيلها والشروط من أجل أن يكونوا على استعداد كامل للمشاركة بشكل فعال وزيادة فرصهم في الفوز بمختلف فئات الجائزة. كما تم تطوير خدمات التدريب للدورة الـ 25 من خلال برامج تدريبية افتراضية، وأفلام تعريفية، وعقد المزيد من اللقاءات والزيارات للجامعات والمدارس لرفع الوعي تجاه الجوائز، وعقد جلسات للرد على الأسئلة، وإطلاق خدمات الرد على الاستفسارات من خلال خط ساخن والبريد الإلكتروني، والرد على الأسئلة الشائعة من خلال الموقع الإلكتروني والرد الإلكتروني.
ووفق المعايير الجديدة أيضاً، فقد تم تطوير جائزة الطالب المتميز (محلي وخليجي)، وجائزة الطالب الجامعي المتميز (محلي)، حيث تمت إضافة مجالين للتقديم هما المجال الأكاديمي، والمجال غير الأكاديمي.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©