الخميس 2 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
«جناح الشباب» في «إكسبو» يستضيف أعضاء الزمالة التقنية للشباب العربي
راشد النعيمي وشما المزروعي وسعيد النظري خلال الجولة (من المصدر)
الخميس 28 أكتوبر 02:03

دبي (الاتحاد)

نظم مركز الشباب العربي ملتقىً خاصاً بأعضاء برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي في جناح الشباب في «إكسبو دبي»، وذلك بعد إنجاز 100 شاب وشابة من 15 دولة عربية النسخة الأولى من البرنامج الذي يمكنهم بالتعاون مع شركات التكنولوجيا العالمية والإقليمية، وعدد من المنظمات الدولية بمهارات متقدمة في مسارات التحول الرقمي والابتكار والتقنيات الناشئة والتقنيات التفاعلية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
وخلال لقائه بأعضاء البرنامج، قال الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان نائب رئيس مركز الشباب العربي: «التكنولوجيا اليوم لم تعد من الكماليات، بل هي أساس اقتصادات المستقبل القائمة على المهارات والكفاءات، ومنصة التعلّم الذاتي والمستمر والتفاعلي، وميدان الإبداع والابتكار، ومنجم الفرص لكل المجتمعات الباحثة عن تحسين كافة تجارب العيش والعمل والتطور والتنمية فيها.
بدورها، قالت معالي شما المزروعي، وزيرة الدولة لشؤون الشباب نائب رئيس مركز الشباب العربي: جناح الشباب في «إكسبو 2020 دبي» هو المنصة المثلى لفرص عقد هذه الشراكات والإطلالة على أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا حول العالم، ولذلك اخترنا تخريج الدفعة الأولى من برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي من هذه المنصة تحديداً.
وأضافت معاليها: «استفادت الدورة الأولى من برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي بدعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مركز الشباب العربي، وجامعة الدول العربية، ومنظمة الأمم المتحدة، وسجلت هذه الدورة شراكات غير مسبوقة مع شركات تكنولوجيا عالمية. ونحن على ثقة بأن الشباب في منطقتنا قادر على تضييق الفجوة الرقمية عبر اكتساب أحدث مهارات التكنولوجيا وتطبيقها عملياً لتحقيق أفكار مبتكرة تصنع المستقبل، خاصة أن البنك الدولي يشير إلى حاجة المنطقة العربية إلى 300 مليون وظيفة جديدة بحلول عام 2050».

كفاءات تكنولوجية متخصصة
وقال سعيد النظري، مدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب الرئيس التنفيذي للاستراتيجية بمركز الشباب العربي في كلمته لملتقى أعضاء برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي أثناء حضور حلقة شبابية خاصة عقدت للمناسبة: «برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي شكّل نقلة في نوعية ومستوى البرامج التقنية التخصصية التي تمكّن الشباب العربي في تخصصات التكنولوجيا بتعاونه مع كبريات شركات التكنولوجيا العالمية، وتركيزه على تقنيات وتخصصات محورية لمسارات النمو الفردي والجمعي، ونتطلع إلى أن يساهم البرنامج في دعم قدرات الشباب في ريادة المشاريع التقنية، وسنحرص على دعم واحتضان الأفكار والحلول الإبداعية في مجال التكنولوجيا».

نمط جديد لتعليم المهارات
وأشار في الحلقة الشبابية إلى مخرجات ورقة بحثية تخصصية نشرها مركز الشباب العربي بالتعاون مع «أكسنتشر»، شريك المعرفة لبرنامج الزمالة التقنية للشباب العربي، حول مواكبة تطورات التكنولوجيا لضمان مستقبل العمل، وفرصة للشباب العربي خاصة مع التحولات في أنماط التعلّم والعمل، مؤكداً ضرورة إعادة تأهيل الكوادر بالمهارات الجديدة، وتوظيف التكنولوجيا في إعادة تعريف المسارات المهنية، وتسريع الحاجة إلى التحول الرقمي في العالم العربي كوسيلة لتنويع الاقتصاد، وتمكين الشباب، وخلق فرص العمل في قطاعات مستقبلية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©