الإثنين 6 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
تقييم جودة المياه البحرية في أبوظبي
عمليات تقييم مستمرة للمياه البحرية في إمارة أبوظبي (من المصدر)
الأربعاء 27 أكتوبر 02:08

هالة الخياط (أبوظبي)

 رصدت هيئة البيئة أبوظبي 14 حالة انتشار للطحالب الضارة منذ بداية العام الحالي في المياه البحرية للإمارة، والتي تسجل غالبيتها في مناطق مغلقة للمياه.
وتنفذ «الهيئة» برنامجاً طويل المدى لمراقبة جودة المياه البحرية لتقييم حالة وجودة المياه والرواسب في الإمارة، مبينة أن البكتيريا الزرقاء تعد السبب الرئيسي لتكاثر الطحالب، ويمكن أن تنتج الطحالب الضارة حمض الدومويك والساكسيتوكسين وحمض الأوكادايك والبريفيتوكسين وأنواعاً أخرى من السموم.
وأكدت «الهيئة» أن المراقبة المنتظمة لجودة المياه البحرية لإمارة أبوظبي تُعد أمراً بالغ الأهمية لتحديد المشكلات أو القضايا الحالية التي يمكن أن تؤثر على التنوع البيولوجي البحري والصحة العامة.
ومنذ يوليو الماضي، بدأت هيئة البيئة - أبوظبي بتنفيذ اللائحة التنفيذية في شأن جودة المياه البحرية في إمارة أبوظبي والتي يشمل نطاق تطبيقها المياه والرواسب البحرية المحيطة للإمارة، بالإضافة إلى التصريفات السائلة من المصادر البرية إلى البيئة البحرية.
وتهدف اللائحة إلى الحفاظ على جودة المياه والرواسب البحرية المحيطة من خلال تنظيم عمليات التصريفات السائلة من المصادر البرية إلى البيئة البحرية، بالإضافة إلى تطوير إجراءات مكافحة تدهور جودة المياه والرواسب البحرية المحيطة وتطبيقها على دراسات تقييم الأثر البيئي وطلبات التراخيص البيئية. وتعزز اللائحة من إجراءات الإنفاذ التي تتخذها «الهيئة»، بما فيها إجراءات التقييم والترخيص والتفتيش البيئي على المشاريع التطويرية والمنشآت الصناعية لضمان الامتثال لاشتراطات ومتطلبات اللائحة. ولفتت «الهيئة» إلى أنها منذ أكثر من 15 عاماً، تنفذ برنامجاً شاملاً ومتكاملاً لمراقبة جودة المياه والرواسب البحرية، بهدف دراسة وتقييم التغيرات قصيرة المدى وبعيدة المدى على نوعية المياه البحرية، وتوفير البيانات اللازمة لدعم صناع القرار في اتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على جودة البيئة البحرية واستدامتها. بالإضافة إلى ذلك، تقوم «الهيئة» بمراقبة جودة مياه البحر بشكل آني من خلال شبكة عوامات مؤتمتة تعمل كنظام إنذار مبكر للمد الأحمر وحالات نمو الطحالب. كما تقوم «الهيئة» بتنفيذ دراسات وأبحاث في مجالات متعددة متعلقة بجودة المياه البحرية.

 

الأكثر قراءة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©