الخميس 2 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
اختراعات «إكسبو»: النايلون.. «شغف» لدرجة «الشغب»
اختراعات «إكسبو»: النايلون.. «شغف» لدرجة «الشغب»
الثلاثاء 26 أكتوبر 01:43

أحمد مراد (القاهرة)

منذ انطلاق دورته الأولى في العاصمة البريطانية «لندن» قبل 170 عاماً من الآن، وبالتحديد في عام 1851، شكّل معرض «إكسبو» الدولي منصة عالمية لعرض آلاف الاختراعات والابتكارات والإبداعات التي توصلت إليها البشرية في مختلف مجالات الحياة، لا سيما في مجالات التكنولوجيا والتصنيع. وتحول المعرض الدولي إلى ما يشبه «المختبر الإبداعي» لعرض إنجازات البشرية في الإبداع والاختراع والابتكار، وعُرض خلال دوراته السابقة أكثر من 100 ألف اختراع، أسهمت في تغيير وجه الحياة على كوكب الأرض.
تحت شعار «فجر يوم جديد» و«عالم الغد»، استضافت مدينة نيويورك الأميركية خلال عام 1939 واحدة من أهم دورات معرض «إكسبو الدولي»، وصفت بأنها «أول مؤتمر عالمي للخيال العلمي».
وظهرت خلال معرض «إكسبو نيويورك» الذي اُفتتح في أبريل من عام 1939 الكثير من الاختراعات والابتكارات، من بينها اختراع مادة «النايلون» التي امتدت شهرتها إلى شتى أنحاء العالم في أعقاب ختام المعرض الدولي.

قبل شهرين من إقامة معرض «إكسبو نيويورك 1939»، أُطلقت في مدينة سان فرانسيسكو الأميركية مادة النايلون التي طورها مخترع من شركة «دوبونت» يدعى، والاس كاروثرز، ولفتت هذه المادة انتباه العالم لأول مرة في معرض إكسبو نيويورك، وكان يتم تشكيل النايلون بالحقن، أو سحبه إلى خيوط، ويمكن استخدام الألياف شديدة التحمل في منتجات مثل المظلات.
وخلال فترة وجيزة، أصبحت مادة النايلون مرغوبة في الكثير من دول العالم، لا سيما عند استخدامها لصناعة الجوارب، الأمر الذي أدى إلى رفع معدلات الإنتاج والبيع بشكل لافت للنظر لدرجة أن المتاجر شهدت طوابير كبيرة من الزبائن الراغبين في اقتناء هذه الجوارب.
وبلغ ولع وشغف العالم بالجوارب المصنوعة من النايلون لدرجة أنه في عام 1945 وقعت ما يُعرف بـ «أعمال شغب النايلون» عندما سعى ما يقارب الـ 40 ألف شخص في مدينة بيتسبرغ الأميركية إلى الحصول على زوج واحد من بين 13 ألف زوج من الجوارب المعروضة للبيع. ولكن مع مرور الوقت، وتطور عالم الأزياء والموضة، تراجعت شعبية النايلون بشكل كبير، رغم أنها لا تزال تُستخدم للسراويل الضيقة، والجوارب ذات الأسعار البسيطة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©