الأحد 28 نوفمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
«السلامة الغذائية» تستعرض تجارب الذكاء الاصطناعي وأنظمة التشغيل
«السلامة الغذائية» تستعرض تجارب الذكاء الاصطناعي وأنظمة التشغيل
الإثنين 25 أكتوبر 01:47

أبوظبي (الاتحاد)

شاركت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية في مؤتمر سلامة الأغذية العالمي والحوادث والاستجابة للطوارئ 2021 والذي عقد في المملكة المتحدة خلال الفترة من 13 إلى 15 أكتوبر الجاري، ونظمته وكالتا معايير الغذاء البريطانية ومعايير الغذاء في اسكتلندا.
وقدمت الدكتورة مريم حارب السويدي، المدير التنفيذي لقطاع الرقابة في هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، ورقة عمل في المؤتمر تحت عنوان: «كيف يمكن استخدام الذكاء الاصطناعي لدعم الامتثال والإنفاذ في المنشآت الغذائية؟»، استعرضت فيها التحول الرقمي في «الهيئة» من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي وأهميته في استكشاف تقنيات وطرق جديدة تساهم في رفع كفاءة الأعمال والإنتاجية، وتساهم في ضمان سلاسل إمدادات غذائية آمنة ومستدامة عن طريق تمكين الموارد من خلال استخدام أنظمة تشغيل رقمية.
كما استعرضت تجربة «الهيئة» في تطبيق التفتيش الذاتي في المنشآت والذي بدأ تنفيذه عام 2018 من خلال إطلاق تطبيق إلكتروني للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية تحت اسم الرقابة الذاتية، حيث ساهم في تعزيز المسؤولية المشتركة مع مسؤولي المنشآت من خلال إجراء التفتيش الدوري بانتظام، استفادة من خاصية الاتصال المرئي في التطبيق، مؤكدة أن «الهيئة» تعتبر من أولى الجهات التي طبقت هذا النظام، والذي يُمَكن المفتش من إتمام إجراءات التفتيش عن بُعد على جميع العمليات في المنشأة والتحقق من كافة الممارسات المتصلة بالسلامة الغذائية، حيث أثبت كفاءته وأهميته بشكل كبير في الرقابة والتفتيش الروتيني وضمان استمرارية الأعمال خلال ذروة جائحة «كوفيد-19».
وتناولت الدكتورة مريم السويدي أيضاً تجربة إثبات المفهوم والتي طبقتها الهيئة بالتعاون مع شركة «اتصالات» على إحدى المنشآت في إمارة أبوظبي، من خلال الكاميرات المثبتة في مناطق تحضير الطعام وإنتاجه وتداوله، باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في رصد الممارسات غير الصحيحة عن طريق مراقبة النشاط اليومي الذي يحدث داخل المنشأة وتنبيه المفتش المسؤول للمتابعة والاطلاع لاحقاً على مقاطع الفيديو المسجلة للتحقق من المخالفات المرصودة، مشيرة إلى أن تقنيات الذكاء الاصطناعي و«إنترنت الأشياء» تعتبر من برامج التحول الرئيسية لتحديث ورقمنه نظام التفتيش على المنشآت الغذائية والزراعية في إمارة أبوظبي والتي تسعى «الهيئة» لتطويره خلال الأعوام القادمة. وأوضحت أن تطبيق هذه التجارب يساعد على دعم الإجراءات الاحترازية وتعزيز الجهود في حالات «الجائحة» والطوارئ، والمحافظة على سلامة المفتش من التعرض للمخاطر، والمراقبة الاستباقية وكشف المخالفات الجسيمة طوال فترة عمل المنشأة والتواصل الفعال مع مالك ومسؤول المنشأة. ولفتت إلى أنه على الرغم من الفوائد العديدة لاستخدامات تقنية الذكاء الاصطناعي في تسهيل الأعمال، إلا أنه توجد بعض التحديات المتعلقة بالتكاليف المرتبطة بتطوير وتشغيل الأنظمة وأخرى متعلقة بالبرمجة أو طرق تعلم الآلة في تحديد المخالفات ودقتها ومحدودية الجانب التطبيقي والذي أكدت أن تجربة الأنظمة والاستثمار فيها والتعلم المستمر للآلة سيساهم بشكل كبير في معالجة بعض التحديات.

الأكثر قراءة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©