الإثنين 6 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الإمارات
أوكرانيا تستضيف إكسبو 2030
أوكرانيا تستضيف إكسبو 2030
الإثنين 25 أكتوبر 02:07

طه حسيب (أبوظبي)

تتوالى جهود وسائل الإعلام في رصد فعاليات إكسبو دبي 2020. وفي هذه الإطلالة نرصد جناح إسبانيا الذي يتألق بأجندة ثقافية ثرية، ونقرأ أيضاً أن الإعلام الصيني أجرى مقابلة مع أمين عام المكتب الدولي للمعارض حول تساؤلات محددة، ويطرح المكتب الدولي للمعارض ملامح نسخة أوساكا في اليابان 2025 وأوديسا في أوكرانيا عام 2030. 

«آشيان لايت»: موسيقى القرون الوسطى
نقلت صحيفة «آشيان لايت» جانباً من تفاصيل أنشطة جناح إسبانيا خلال الأسابيع المقبلة، حيث يقدم الجناح في «إكسبو 2020 دبي» برنامجاً ثقافياً بحضور 32 شركة إسبانية وأكثر من 200 فنان وما يقرب من 100 عرض، والتي ستقام في كل من الجناح الإسباني والمناطق الرئيسية داخل مقر إكسبو 2030 دبي (مرحلة اليوبيل)، قاعة تيرا، مدرج دبي ميلينيوم، ومنصة الأرض).  وتقول الصحيفة، إن الجناح الإسباني شهد مساء أمس،  عرضاً للإسباني «روزاريو لا تريمنديتا»، مرشح «جرامي» اللاتيني، وهو مُلحن وعازف موسيقى ومغنٍ ومنتج إسباني، في مدرج الألفية في دبي.. 
ستتاح للزوار الفرصة لمشاهدة عرض فريد، وهو أحدث حفل موسيقي للملحن الإسباني وأكثرها حميمية، والذي يتعمق في تجربة الصوت الأكثر مطلقاً، دون إغفال جوهر الفلامنكو التقليدي. وحسب الصحيفة، يجلب جناح إسبانيا موسيقى القرون الوسطى إلى إكسبو2020، وحسب الأجندة الثقافية للجناح، فإنه في يومي 28 و29 أكتوبر، ستقدم مصممة الرقصات المعاصرة، «أولغا بيريتش» فقرات استعراضية مع عرضه
وأشارت الصحيفة إلى أن جناح إسبانيا بإكسبو 2020، احتفل الأسبوع الماضي بالعيد الوطني لبلاده، بحضور أكثر من 350 شخصاً، وبمشاركة السفير الإسباني إينيغو دي بالاسيو، وكارمن بوينو، نائبة المفوض العام لجناح إسبانيا، وغييرمو كوبيلو فرنانديز، رئيس مجلس الأعمال الإسباني (SBC). وفي كلمته أمام الحفل، دعا نائب المفوض العام لجناح إسبانيا الجالية الإسبانية وجميع الضيوف لزيارة الجناح والاستمتاع بأكثر من 100 عرض تم تنظيمه خلال الأشهر الستة المقبلة. وخلال المعرض، نظم الجناح الإسباني برنامجاً ثقافياً ومتخصصاً ثرياً من الأنشطة والفعاليات. افتتح هذا البرنامج مع مغني الفلامنكو ميغيل بوفيدا، وحالياً المجموعة الموسيقية Artefactum تعزف في أماكن مختلفة من المعرض.

«المكتب الدولي للمعارض»: إكسبو أوساكا 2025 
يتأهب «المكتب الدولي للمعارض» للنسخة المقبلة من إكسبو، حيث أكدت دولة واحدة مشاركتها في إكسبو 2025، أوساكا، كانساي، اليابان. ومن المتوقع أن تشارك 150 دولة و25 منظمة دولية في إكسبو 2025، أوساكا باليابان أكدت المملكة العربية السعودية مؤخراً مشاركتها في إكسبو 2025. وحسب المكتب: فإنه اعتباراً من 15 أكتوبر 2021، أكدت 58 دولة و5 منظمات دولية مشاركتها في إكسبو 2025، أوساكا، كانساي، اليابان. بعد الموافقة على ملف التسجيل في الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض في 1 ديسمبر 2020، بدأت حكومة اليابان والمنظم لإكسبو 2025 أنشطة الدعوة الرسمية للدول المشاركة. 

«تشينا نيوز»: سؤال الشرق والغرب 
بمناسبة انعقاد معرض دبي العالمي «إكسبو» في دولة الإمارات العربية المتحدة والافتتاح الرسمي لجناح الصين في معرض إكسبو العالمي المسمى «نور الصين»، أجرت وكالة الأنباء الصينية مقابلة حصرية مع الأمين العام لمكتب المعارض الدولية ديميتري كوكنشيز، ضمن زاوية تنشرها الوكالة تحت عنوان «أسئلة الشرق والغرب». المقابلة نقلتها صحيفة «تشينا نيوز» وتطرح سؤالاً جوهرياً مؤداه: كيف يسلط موضوع جناح الصين في إكسبو الدولي الضوء على الثقافة الصينية وقيم المعرض العالمي؟
ولفتت الصحيفة الانتباه إلى أن مكتب المعارض الدولية تأسس عام 1928 ومقره باريس، فرنسا، كمنظمة حكومية دولية مسؤولة عن تنسيق وإدارة إقامة المعارض العالمية. وانضمت الصين إلى المكتب في مايو 1993. أشاد ديميتري كوكنشيز بجناح الصين في معرض دبي العالمي، قائلاً: إن الجناح أظهر الثقافة الصينية وقيم «إكسبو».
«تشينا نيوز» أشارت إلى أن موضوع جناح الصين في هذه النسخة هو«بناء مجتمع ذي مستقبل مشترك للبشرية - الابتكار والفرص». والسؤال: أين يجب أن يذهب المجتمع البشري؟ تقترح الصين أن يعمل الناس من جميع أنحاء العالم معاً للاستجابة لنداء العصر، وتعزيز الحوكمة العالمية، وقيادة التنمية بالابتكار، والمضي قدماً في اتجاه بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية. إن الصين على استعداد لتعزيز التبادلات والتعاون مع الدول الأخرى، واغتنام فرص الابتكار والتنمية، وبذل جهود نشطة لتعزيز بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.

علاقة جديدة
ويرى أمين عام مكتب المعارض الدولية أن مشاركة الصين في معرض دبي العالمي ستؤسس لعلاقة جديدة بين العملاق الآسيوي والعالم، وتعزز التبادلات الثقافية بين البشرية جمعاء، مشيراً إلى أن الصين تشارك بنشاط في معرض دبي العالمي، وتتخذ مفهوم المجتمع ذي المستقبل المشترك للبشرية كموضوع لجناح الصين، كما يسلط هذا الموضوع الضوء على الحضارة الصينية وقيم المعرض العالمي. مفهوم «المجتمع ذي المستقبل المشترك للبشرية» مرتبط بالتعاون والتنمية بين جميع البلدان. ​​وهو يوضح التزام الصين بالحوار العالمي حول مستقبل البشرية، ويوضح الرؤية المتمثلة في البناء المشترك لبناء مجتمع منفتح وشامل وشامل. عالم مستدام، وتحقيق سلام دائم وأمن عالمي ورخاء مشترك.. الهدف.
وأبدى أمين عام مكتب المعارض الدولية إعجابه بمشاركات الصين في نسخ سابقة من معارض إكسبو الدولية، وإن جناح الصين يعد «الأكثر إفادة وإثارة» من حيث محتواه، سواء في معرض ميلانو العالمي 2015 أو معرض أستانا الخاص 2017، فإنه يعكس سعي الصين لتحقيق التميز عند المشاركة في معرض إكسبو العالمي.

تأثير إكسبو شنغهاي
عن تأثير وأهمية معرض إكسبو العالمي على الصين، استعرض كوكنشيز أولاً النجاح الكبير لمعرض إكسبو شنغهاي العالمي 2010. وقال: إن المفهوم الحضري الذي تم تشكيله من خلال معرض إكسبو العالمي له تأثير عميق على شنغهاي. الحدائق الجميلة على ضفاف نهر هوانغبو، جناح المعرض العالمي، شبكة النقل التي لا مثيل لها في شنغهاي، والمناظر الطبيعية الحضرية... كل هذه تستفيد بشكل أو بآخر من معرض شنغهاي العالمي. لقد أثرت خبرة شنغهاي المكتسبة من خلال استضافة معرض إكسبو العالمي واستكشافها الفريد لموضوع «مدينة أفضل، حياة أفضل» بشكل كبير على حياة عشرات الملايين من الناس، ويمكن استخدامها كمرجع في تطوير المدن في الصين وحولها العالم.
وقال كوكنتشيز: إن معرض شنغهاي العالمي له تأثير عميق على الصين، وعزز التكامل الإقليمي الأعمق في دلتا نهر اليانجتسي، ويعزز استراتيجية التعاون المربح للجانبين مثل السكك الحديدية عالية السرعة بين شنغهاي وهانغتشو وسلسلة من مشاريع البنية التحتية. بشكل عام، شجع معرض شنغهاي العالمي على تشكيل وتطوير مدن متناغمة في جميع أنحاء الصين. عندما أقيم معرض بكين 2019 مع موضوع «الحياة الخضراء، المنازل الجميلة»، رأى التطور والتغييرات في المدن الصينية بمفرده. من خلال معرض شنغهاي العالمي، عززت الصين أيضاً تعاونها مع العالم، وعمقت العلاقات مع الشركاء، وحتى طورت اتصالات جديدة. شاركت 21 دولة لم تكن قد أقامت بعد علاقات دبلوماسية مع الصين في ذلك الوقت في شنغهاي العالمية إكسبو

نسخة أوديسا 2030
أشار المكتب الدولي للمعارض على موقعه الإلكتروني إلى تصريحات أمين عام المكتب ديميتري إس كيركنتزيس، جاء فيها: «يسر المكتب الدولي للمعارض أن يتلقى ترشيح أوكرانيا لتنظيم معرض إكسبو الدولي. يشهد هذا الترشيح الرابع على الاهتمام الكبير بمعرض إكسبو الدولي باعتباره أحداثاً عالمية تولد تحولات دائمة لصالح عالم أفضل».
وتشارك أوكرانيا بانتظام في المعارض العالمية والمتخصصة. في المعرض التخصصي عام 2017، وتشارك أوكرانيا حالياً في إكسبو 2020 دبي بجناح مبني ذاتياً تحت شعار «أوكرانيا الذكية: نقاط الاتصال».

القيم المشتركة والنموذج الصيني 
كوكنتشيز يرى أن معارض إكسبو عادة ما تواكب اتجاه التنمية السائد، وتستجيب للاتجاهات والتحديات الجديدة. ولا يزال الابتكار والتعاون روحه الجوهرية. في عالم سريع الخطى يتواصل بشكل متزايد، يعد المعرض العالمي فرصة مهمة لتبادل الممارسات وتعزيز التبادلات والمناقشات العالمية.
أكد كوكينشيز أنه عند مواجهة تحديات معقدة، يجب حلها وفقًا لنهج متعدد الأطراف شامل قائم على القيم المشتركة والمسؤوليات المشتركة. تماماً مثل تجربة الصين في معرض شنغهاي العالمي 2010، فإن المعرض العالمي نفسه هو تجمع شامل وعالمي، يُظهر حضارة وتقدم العديد من البلدان، وقد بنى منصة فريدة للتعددية الشاملة. وقدرة إكسبو على الاتصال بالعالم يستفيد منها جميع البلدان، من خلال التعلم والتعاون من أجل رفاهية شعوب العالم.
وقال كوكنش إنه في مواجهة التحديات المشتركة، لا تزال الرغبة الدولية في تعزيز التعاون والتبادلات قوية، ويعمل المكتب الدولي للمعارض عن كثب مع الدول الأعضاء فيه لتعزيز التعاون الدولي والتقدم. 

 

الأكثر قراءة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©