دبي (الاتحاد)

وقعت وزارة الموارد البشرية والتوطين اتفاقية لتوفير جلسات تأمل واسترخاء لموظفي القطاع الخاص من المواطنين حاملي بطاقة «أبشر».
وأفادت الوزارة، عبر موقعها الإلكتروني، أنها وقعت اتفاقية مع مركز «دريم كاتشر» المتخصص في تطوير أسلوب الحياة والدعم المعنوي والنفسي، وجلسات الاسترخاء والتأمل لتنظيم جلسات للمستفيدين من بطاقة «أبشر».
وقال راني الخضري المدرب الدولي المرخص من «اقتصادية دبي» ومدير المركز: إن أعضاء بطاقة «أبشر» من المواطنين العاملين بالشركات والمؤسسات الخاصة سوف يستفيدون من جلسات للتأمل والاسترخاء وتنقية الطاقة البشرية.
وأوضح أن الجلسات تهدف لدعم الطاقة البشرية عن طريق سرعة الضوء وقوة الصوت، والتدرب على السعادة. 
وذكر أن الموظف يحتاج إلى جلسات استشارية للتعرف على الشخصية وكيفية تنشيط الطاقة الكامنة لجذب الصحة والسلامة والسعادة، وهو ما تقدمه بطاقة أبشر للمستفيدين.
وأضاف: «يستفيد أيضاً حامل البطاقة من النصائح والتوجيهات التي تساعده على التحول من نمط الحياة الروتينية إلى حياة أكثر صحة ونشاطاً، بغرض تحقيق الأهداف الشخصية والمهنية والاجتماعية، كما تركز الجلسات على السلوك الشخصي والارتقاء به لأسلوب أكثر استدامة وحيوية، بالإضافة إلى التعريف بطاقة البيئة المحيطة لتنشيط الطاقة الصحية النظيفة».
وذكر راني الخضري أن حاملي البطاقة سوف يستفيدون من جلسات تخلصهم من التوتر والقلق، وتعينهم على شحن طاقاتهم، وتحفزهم على الإقبال على العمل بسعادة.
وتابع: تهدف الجلسات أيضاً إلى تطوير أسلوب الحياة، والتخلص من التوتر الناتج عن الحياة العصرية، ما يرفع مستوى السعادة لدى المستفيدين تماشياً مع توجه الحكومة في إسعاد الموظفين.
وتقدم بطاقة «أبشر» امتيازات خاصة لمواطني دولة الإمارات العاملين في القطاع الخاص، منها خصومات وعروض حصرية تلبي احتياجاتهم وتحقق تطلعاتهم، باعتبارهم حجر الزاوية والركيزة الأساسية في تطوير واستقرار سوق العمل.