هالة الخياط (أبوظبي)

بدأت بلدية مدينة أبوظبي تزيين شوارع العاصمة احتفاءً باليوم الوطني الخمسين لدولة الإمارات العربية المتحدة في ديسمبر المقبل، وشهدت شوارع العاصمة أبوظبي وضواحيها وجسورها تزيينها بعبارات «50 عاماً من البناء والإعمار» وتشكيلات ضوئية لأطفال يحملون بأيديهم العلم الإماراتي. وتستمر البلدية خلال الأيام المقبلة بتزيين العاصمة بتشكيلات ضوئية إضافية بتصاميم مبهجة للناظرين، بما يعكس فرحة الوطن، وشعب الإمارات، وفخره بإنجازات الدولة، واعتزازه بعلم الاتحاد، وبالقيادة الحكيمة.
وأشارت البلدية إلى أن زينة اليوم الوطني لهذا العام تمتاز بعمل تصاميم جديدة حول أعمدة الإنارة بشكل ثلاثي الأبعاد مما يعطي طابعاً مختلفاً، ويعزز المشهد الجمالي العام للمرافق.
واعتادت البلدية تزيين شوارع العاصمة بالعديد من العبارات التي تجسد الولاء للقيادة الحكيمة، ولعلم الدولة، وترسخ الفخر بإنجازات الإمارات، وتمجد تضحيات الشهداء وعطاءاتهم، وتبعث روح العزيمة والإرادة على المضي قدماً في العمل والعطاء وبذل أقصى الطاقات من أجل عزة الوطن وحاضره ومستقبله.
ومن العبارات التي تستخدمها البلدية في الزينة: «بالأرواح نفديك يا وطن، عاش اتحاد إماراتنا، عاش العلم يا إماراتنا، عيشي بلادي، عاش اتحاد إماراتنا».
وتشمل المواقع التي سيتم فيها نشر زينة اليوم الوطني بالميادين، الجسور، والمواقع الحيوية، والطرق الرئيسية بالمدينة، وخارج المدينة، والعديد من المدن بالإمارة، مثل: الشهامة، والرحبة، وبني ياس، والمفرق، ومدينة محمد بن زايد، ومدينة خليفة.
وأكدت البلدية أنها تولي أهمية كبيرة بشأن معايير الأمن والسلامة، وتحرص على استخدام أفضل أنواع الكابلات الكهربائية لإتمام مشروع الزينة، وذلك حفاظاً على سلامة الجمهور، كما أن جميع المواد المستخدمة بالتشكيلات الهندسية الضوئية مصنوعة من مواد آمنة ومقاومة لجميع العوامل الجوية وذات معايير عالمية من حيث الأمن والسلامة.