مصطفى عبد العظيم (دبي)

تعمل أجنحة الدول المشاركة في إكسبو 2020 دبي، حالياً على وضع اللمسات النهائية، استعداداً لاستقبال الزوار مع انطلاق الحدث في مطلع أكتوبر المقبل، مع اتباع  التدابير والإجراءات الاحترازية كافة، والإرشادات الخاصة بجائحة كوفيد-19، بهدف توفير بيئة آمنة للجميع.
وكشف مفوضون عموميون لأجنحة دول مشاركة في المعرض عن تسريع وتيرة العمل داخل الأجنحة للانتهاء من التجهزيات الداخلية وتجارب البرامج والمحتوى الذي ستقدمه الأجنحة طوال فترة المعرض، وتدريب فرق العمل، تمهيداً لإجراءات الاختبارات الختامية الرئيسية من قبل فريق إكسبو والجهات المختصة في النصف الثاني من شهر سبتمبر.
وأظهر رصد أجرته «الاتحاد» لاستعدادات أجنحة الدول المشاركة في إكسبو 2020 دبي، بالإضافة إلى أجنحة المؤسسات والمنظمات الدولية والإقليمية والشركاء الرئيسيين لإكسبو، جهوزية تامة للحدث تتسق مع جهوزية أجنحة إكسبو 2020 دبي والبنية التحتية الخاصة بالمعرض والتي تم الانتهاء منها منذ أشهر طويلة، ليشرع بذلك إكسبو 2020 بواباته العملاقة على مدى ستة أشهر أمام ملايين الزوار من الإمارات وكافة أنحاء العالم.

الغابات المطيرة 
كشف جناح سنغافورة عن استعداده لانطلاق إكسبو واستقبال الزوار، حيث تمّ الانتهاء من أعمال تنسيق الحدائق ويتمّ حاليّاً وضع اللمسات الأخيرة على المعارض الرقميّة قبل افتتاحها في الأول من أكتوبر 2021، واستعداده لاستقبال الزوار في مناخات محليّة ملائمة داخل منطقتي «الغابات المخروطيّة المطريّة» و«مخروط الزهرة، للحفاظ على نباتات الغابات المطيرة. 
ويتيح الجناح الفرصة للزوار للتعرف على خفايا العلم وراء بناء الجناح من خلال«المنظومة الرقميّة» للفنون والألعاب الإلكترونيّة إذ تعد لوحة الزراعة المُعدّة بشكل خاص والتطبيقات التكنولوجيّة المبتكرة المستخدمة في إدارة المياه والطاقة، استراتيجيات تصميم تمكّن جناح سنغافورة من تحقيق هدف الوصول إلى استخدام طاقة خضراء خالية من الانبعاثات الضّارة بنسبة مائة في المائة.

جناح يوقظ الحواس
النمسا أعلنت عن برنامج حافل من الفعاليات والأنشطة في جناحها، يهدف إلى تعزيز الروابط الاقتصادية والتجارية والثقافية مع دول المنطقة، وإبراز الابتكارات النمساوية المجالات المختلفة.
وقالت بياتريكس كارل المفوضة العامة لجناح النمسا في إكسبو 2020 دبي، أنه تم وضع اللمسات النهائية لإنجاز الجناح بشكل كامل، مشيرة إلى أن الجناح سيشهد تنظيم أكثر من 100 فعالية على مدار ستة أشهر من بينها الاحتفالات باليوم الوطني النمساوي في 19 نوفمبر 2021، وأضافت، أن الجناح يحمل شعار «النمسا توقظ الحواس»، وسيضم معرضين دائمين يحاكيان جميع الحواس، ويركّزان على إبراز مساهمة النمسا على المستوى العالمي في جعل الكوكب مكاناً أفضل للحياة والاستدامة، على أن يكون ذلك من خلال مجموعة من المعروضات، بالإضافة إلى تسليط الضوء على عددٍ من الإسهامات النمساوية في مجال الأبحاث، التطوير والابتكار. تم تصميم هذين المعرضين من قبل شركتي أرس إلكترونيكا سوليوشنز وبيرو فاين بينما قام استوديو بليد بتصميم الصور. 

حوض الأمازون في دبي
كشف إلياس برودريجز مارتينز، المفوض العام لجناح البرازيل، عن الانتهاء من وضع اللمسات النهائية لإنجاز الجناح البرازيلي وبدء مرحلة الاختبار والتجريب المطلوبة من قبل إكسبو خلال النصف الأول من شهر سبتمبر الجاري، ليكون بذلك الجناح جاهزاً بالكامل قبل حفل الافتتاح الرسمي لإكسبو 2020 دبي. وأشار إلى أن جناح البرازيل سيركز على المياه والأنهار وغابات المانغروف في البرازيل، حيث سيضم الجناح ساحة مركزية مغمورة بطبقة رقيقة من المياه، ومحاطة بهيكل مرن يبلغ ارتفاعه 18.5 متر وعرضه 48 متراً يعلوه غلاف قماشي أبيض خفيف الوزن، حيث تعمل أربع لوحات عمودية على تشكيل غطاء، بمثابة حوض، مؤمّن بكوابل متصلة بمرآة مائية، خلال النهار، يقوم الهيكل بتظليل وحماية المياه، وفي الغروب يجعل الجناح يبدو أشبه بمكعب عائم مضيء.  وسيعمل الجناح على خلق تجربة غامرة مستمدة من فترات الفيضان، التي تفيض خلالها الأنهار على ضفافها، حيث يفيض الجناح بطبقة رقيقة من المياه، فيشعر الزائر كما لو أن أرض البرازيل بالكامل في دبي. فيما تستمد لوحة تضاريس موحدة داكنة مصنوعة من الإسمنت المقاوم للانزلاق الرملي المصبوغ باللون الأسود، طابعها من النهر الأسود «ريو نيغرو» في حوض الأمازون. وعلى هذه اللوحة، تشكل التعرجات والشواطئ والمياه الراكدة مساحة كبيرة من المياه. 

نور الحضارة
بدأ العمل في بناء «جناح فرنسا» بوضع حجر الأساس في مايو العام 2019 بحضور إليزابيث بورن، وزيرة النقل الفرنسية السابقة. وعلى الرغم من الأزمة الصحية التي ألمّت بالعالم وتأجيل إكسبو 2020 دبي تم إنجاز «جناح فرنسا» قبل 5 أشهر من الافتتاح المقرر في الأول من أكتوبر المقبل، حيث تم في نهاية أبريل الماضي غرس أخر ثلاث شجرات من نوع «آكاسيا آرابيكا» في شريط الحديقة المحيطة به كرمز لهذا الإنجاز.  ويعكس الجناح الفرنسي في إكسبو 2020 دبي «نور» الحضارة الذي يضيء مستقبل البشرية، حيث يسعى الجناح إلى إعادة النظر في كيفية التقدم، وإلى تحريك المشاعر، وبناء العلاقات، وإطلاق العِنان لأفكار جديدة لإعادة تشكيل عالمنا. يجمع الجناح الفرنسي في المعرض معروضات تتعلق بالنقل والهندسة المعمارية والفنون والبيئة.

 حلم السماء الزرقاء
أعلنت استراليا عن جهوزية جناحها في إكسبو 2020 دبي، واستعدادها لانطلاق الحدث في الأول من أكتوبر، بعد أن كشفت مؤخراً ولأول مرة عن محتوى الجناح الذي سيبهر الزوار بتجارب ثلاثية الأبعاد تستعرض عجائبها الطبيعية وخبراتها المبتكرة وتاريخها الثقافي المتنوّع والذي يمتد إلى 60000 عام أمام العالم أجمع.
ويقدم الجناح الأسترالي إلى جانب برنامجه التجاري تجربة رائعة لزواره، حيث يحتفي المفهوم الذي تم إنشاء الجناح على أساسه ويحمل عنوان (حلم السماء الزرقاء) بروح أستراليا الابتكارية وتاريخها كواحدة من أقدم الحضارات المستمرة في العالم، ما يسلط الضوء على الفرص غير المحدودة لهذه الدولة.

تايلاند الرقمية
كشفت تايلاند النقاب عن استعدادها لاستقبال زوار جناحها في إكسبو 2020 دبي والذي يعد أكبر جناح لها في تاريخ مشاركتها بإكسبو منذ 150 عاماً. ويهدف إلى إبراز المفهوم الكامن وراء«تايلاند الرقمية»(ديجيتال تايلاند)، فضلاً عن رؤيتها الاقتصادية المدفوعة تقنياً. ولهذا الغرض، عينت وزارة الاقتصاد الرقمي والمجتمع التايلاندية (دي أي) وكالة تعزيز الاقتصاد الرقمي (ديبا) لتكون الهيئة المسؤولة عن تمثيل الأمة التايلاندية. تم تنظيم هذا الجناح بشكل أساسي من قبل شركة إنديكس كرييتيف فيلدج، وهي أكبر شركة إبداعية في مجال الهندسة المعمارية في تايلاند وشركة الاستشارات (أو بي 3 إكسبو) ومقرها الإمارات العربية المتحدة وأشهر المقاولون بما في ذلك« أركيد ستار». وسيوفر جناح تايلاند المذهل بيئة ملهمة للنقاش والتعاون داخل فضاء رحب من الإبداع والاستدامة. الزوار من جميع أنحاء العالم مدعوون لتبادل الأفكار ومناقشة كيف يمكن للابتكار والتكنولوجيا الرقمية تعزيز الاقتصاد أو حتى تحسين المجتمع ككل. بالإضافة إلى ربط تايلاند ببقية العالم في إكسبو 2020 دبي، سيعمل الجناح إلى إظهار عجائب الثقافة التايلاندية الأصيلة، في حين ستكون كامل مساحة الجناح مليئة بالألوان والديكورات الساحرة، مما يوفر لكل زائر استقبالاً ترحيبياً رائعاً. وسعياً لتعزيز علاقات الصداقة مع الجميع، ابتكر الجناح الذي يحمل شعار» معجزة الابتسامات» مسار لرحلة راقية ومفيدة عبر الجوهر الحقيقي لتايلاند.

الغابات المطيرة 
كشف جناح سنغافورة عن استعداده لانطلاق إكسبو واستقبال الزوار، حيث تمّ الانتهاء من أعمال تنسيق الحدائق ويتمّ حاليّاً وضع اللمسات الأخيرة على المعارض الرقميّة قبل افتتاحها في الأول من أكتوبر 2021، واستعداده لاستقبال الزوار في مناخات محليّة ملائمة داخل منطقتي «الغابات المخروطيّة المطريّة» و«مخروط الزهرة، للحفاظ على نباتات الغابات المطيرة. 
ويتيح الجناح الفرصة للزوار للتعرف على خفايا العلم وراء بناء الجناح من خلال«المنظومة الرقميّة» للفنون والألعاب الإلكترونيّة إذ تعد لوحة الزراعة المُعدّة بشكل خاص والتطبيقات التكنولوجيّة المبتكرة المستخدمة في إدارة المياه والطاقة، استراتيجيات تصميم تمكّن جناح سنغافورة من تحقيق هدف الوصول إلى استخدام طاقة خضراء خالية من الانبعاثات الضّارة بنسبة مائة في المائة.

رحلة إبداعية 
في موقع متميز في إكسبو 2020، يزهو جناح المملكة العربية السعودية، من خلال تصميمه المعماري الفريد ومساحته التي تعادل مساحة ملعبي كرة قدم، ليجسد رؤية المملكة وتطلّعها نحو مستقبلٍ مزدهرٍ تستند فيه على هويتها الراسخة وتراثها العريق، ليشكل كذلك بشكله الهندسي المبتكر المرتفع عن الأرض باتجاه السماء، واجهة ترمز إلى طموح المملكة غير المحدود، ما يجعله منارة ومعلماً بارزاً وسط منطقة المعرض. 
ووضعت المملكة العربية السعودية اللمسات الأخيرة على جناحها الوطني الواقع منطقة الفرص في «إكسبو 2020 دبي»، والذي سيتضمن رحلة إبداعية لاستكشاف المملكة، والتعرّف على ماضيها وحاضرها، ورؤيتها الطموحة للمستقبل.