أعلن جون كيربي المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاجون)، اليوم الاثنين، أن التهديد على مطار كابول لا يزال «حقيقياً» و«محدداً»، عشية استكمال الانسحاب الأميركي من أفغانستان.
وقال كيربي للصحافيين «نحن الآن في فترة على قدر خاص من الخطورة»، مضيفاً «التهديد لا يزال حقيقياً. وفي العديد من الحالات، لا يزال محدداً».

  • جون كيربي، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية
    جون كيربي، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية

واستهدف تنظيم «داعش» الإرهابي مطار كابول اليوم بصواريخ. كما أعلن التنظيم المتشدد مسؤوليته عن التفجير الانتحاري الذي وقع يوم الخميس وأودى بحياة أكثر من 100 شخص بينهم 13 جندياً أميركياً.
وقال الجنرال في الجيش الأميركي هانك تايلور إنه تم إجلاء أكثر من 122 ألف شخص من كابول حتى الآن من بينهم 5400 أميركي.
من المقرر أن تكمل الولايات المتحدة سحب قواتها من أفغانستان غداً الثلاثاء 31 أغسطس، وفقاً لما قررته إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن.
وتقوم الولايات المتحدة ودول أخرى بإجلاء دبلوماسييها ورعاياها والأفغان الذين عملوا معها منذ 15 أغسطس الجاري من مطار كابول بعد سيطرة حركة طالبان على العاصمة.