أبوظبي (وام)

 أكد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، أن المرأة الإماراتية أصبحت «حجر أساس» في مسيرة التنمية والإنجازات بدولة الإمارات العربية المتحدة، وعنصراً فاعلاً ورائداً في التنمية المستدامة، ونموذجاً مشرفاً في كل المحافل المحلية والإقليمية والدولية. 
وقال سموه - في كلمة بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الذي يوافق 28 أغسطس من كل عام - لقد حققت المرأة إنجازات فاقت التوقعات، حيث لم تشكل التحديات إعاقة أمام طموحاتها، بل ذللتها لتصل إلى مستويات جعلت العالم يقف إجلالاً واحتراماً لها، فتبوأت مختلف المناصب القيادية في شتى المجالات والقطاعات، وأصبحت شريكاً أساسياً في عملية البناء جنباً إلى جنب مع الرجل. وأضاف سموه أن المرأة الإماراتية أثبتت أنها على قدر التحدي في المجال الرياضي، حيث نجحت في ترجمة دعم ورعاية القيادة الرشيدة إلى إنجازات يضرب بها المثل، فتمكنت من صياغة قصتها مع النجاح والتميز على منصات التتويج في كل المحافل الأولمبية والبارالمبية، ومن خلال مختلف أنواع الرياضات. وأشار سموه إلى أن المرأة الإماراتية تحملت عبئاً كبيراً ولعبت دوراً مميزاً جراء تداعيات تفشي فيروس «كوفيد-19»، بصفتهنّ مربيات وعاملات ومقدمات رعاية في الخطوط الأمامية، لتصبح جزءاً لا يتجزأ من منظومة العمل الوطني المشترك الذي تتضافر فيه الجهود لاحتواء هذه التداعيات. وتوجه سموه بالتهنئة للمرأة في يومها التاريخي الذي تحتفي به الإمارات في 28 من شهر أغسطس من كل عام، تقديراً وتكريماً لمسيرتها في التنمية والإنجازات، ودورها البارز في مختلف المجالات.