أبوظبي (الاتحاد)

أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، أن خفض البصمة الكربونية لقطاع الطاقة، وتعزيز استخدام الطاقة النووية لإنتاج الكهرباء، هدف استراتيجي نقترب منه مع إعلان تشغيل المحطة الثانية ضمن محطات براكة للطاقة النووية السلمية. وبارك سموه الإنجاز الجديد في مسيرة الدولة.
ودوّن سموه، في تغريدة على حسابه في «تويتر»: «خفض البصمة الكربونية لقطاع الطاقة وتعزيز استخدام الطاقة النووية لإنتاج الكهرباء، هدف استراتيجي نفتخر بالاقتراب أكثر فأكثر منه مع إعلان تشغيل المحطة الثانية ضمن محطات براكة للطاقة النووية السلمية. مبارك الإنجاز الجديد في مسيرة الدولة نحو تنمية مستدامة واستثمار ناجح في الطاقة النظيفة».