ناصر الجابري (أبوظبي) 

أكد المقدم راشد محمد المهيري، رئيس قسم الشرطة السياحية بمديرية التحريات والتحقيقات الجنائية في شرطة أبوظبي، أن الشرطة السياحية حريصة على الاهتمام والنهوض بالأمن السياحي في أبوظبي، وأن يشعر السائح وزوار الأماكن السياحية بالأمن والاطمئنان، من خلال التواصل معهم وتلقي الشكاوى وتقديم النصح والإرشاد لهم، علاوة على رصد ومتابعة الظواهر السلبية في الأماكن السياحية، وإنهاء العقبات التي يتعرض لها السائح وتسهيل الإجراءات اللازمة لهم.
وأضاف المهيري: توجد مكاتب الشرطة السياحية في مواقع الأماكن السياحية المهمة، مثل المتاحف والمراكز التجارية والشواطئ والحدائق في أبوظبي، ومن مهام عملها الرد على استفسارات الجمهور، وتقديم المساعدة اللازمة، ومراقبة الحالة الأمنية، وتلقي البلاغات والحفاظ على المعثورات وتسليمها لأصحابها بعد التأكد من ملكيتهم لها.
وأشار إلى أن الشرطة السياحية تحث السياح وزوار الأماكن السياحية إلى عدم التردد في طلب المساعدة عند الحاجة، من عناصر الشرطة السياحية الموجودين في مكاتب الأماكن السياحية أو من خلال الاتصال بغرفة العمليات 999، أو عبر خدمة أمان 8002626.
ولفت إلى وجود تعاون عام من قبل السياح ومختلف أفراد المجتمع مع التعليمات والإرشادات المختلفة، مؤكداً أهمية الالتزام والتقيد بالإجراءات الاحترازية المتبعة في المواقع السياحية للتصدي لـ «كوفيد - 19»، حيث نهيب بالسياح وأفراد المجتمع ضرورة اتباع هذه الإجراءات خلال زيارة الأماكن السياحية.