أبوظبي (الاتحاد) 

أكد أعضاء في المجلس الوطني الاتحادي أن سجل الإمارات حافل في إنجازات تمكين المرأة على مختلف الصعد. وقالوا في تصريحات بمناسبة يوم المرأة الإماراتية، إن المرأة في الإمارات شريك فاعل في ما تحقق من إنجازات محلياً وعالمياً. وتقدم أعضاء المجلس بالشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، لدورها الكبير وعطاءاتها ودعمها لمسيرة المرأة وتطورها في دولة الإمارات محلياً وعالمياً.
وقالت ناعمة عبدالله الشرهان النائب الثاني لرئيس المجلس الوطني الاتحادي إن ابنة الإمارات استطاعت أن تثبت أنها على قدر من الكفاءة والمسؤولية لتشارك في رفعة وتقدم الدولة.

  • ناعمة عبدالله الشرهان
    ناعمة عبدالله الشرهان

وقالت: ونحن مقبلون على الخمسين عاماً، أطلقت أم الإمارات، حفظها الله ورعاها، شعاراً للاحتفال بيوم المرأة الإماراتية عنوانه (المرأة طموح وإشراقة للخمسين)، فهي نصف المجتمع وأساسه، وابنة الإمارات استطاعت أن تثبت بأنها على قدر من الكفاءة والمسؤولية لتشارك في رفعة وتقدم الدولة.
وتابعت قائلة «أنتن ملهمات، فاعلات، منجزات، مبدعات، فكل عام وأنتن مصدرُ فخر واعتزاز لدولتنا الحبيبة».

تتويج لمسيرة طويلة 
قال حمد الرحومي النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي: «إن حاضر المرأة الإماراتية وما وصلت له من مساهمة فاعلة في مسيرة البناء والتأسيس والنهضة الشاملة، هو امتداد طبيعي لماضٍ تراكمت فيه المكتسبات، حيث يواصل هذا النهج صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، لتثبت المرأة الإماراتية جدارتها وكفاءتها وتميزها في كل ما تولته من مهام ومسؤوليات في مختلف مجالات العمل الوطني.

  • حمد أحمد الرحومي
    حمد أحمد الرحومي

وتخصيص يوم 28 أغسطس من كل عام، يوماً للمرأة الإماراتية، ليكون مناسبة وطنية ترصد الإنجازات والمكاسب التي تحققت بفضل الرؤية الحكيمة للمغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، الذي حرص على تشجيع وإنصاف المرأة وتمكينها من ممارسة حقوقها، جنباً إلى جنب مع الرجل، ضمن مشروعه الرائد والطموح لبناء الوطن والإنسان. وإن ما وصلت إليه المرأة الإماراتية هو تتويج لمسيرة طويلة من دعم القادة والمجتمع وعطاء وتميز ونجاح المرأة، والدعم اللامحدود من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، صاحبة الرؤية الحكيمة والمبادرات والإنجازات، والتي كان لها الفضل الكبير فيما وصلت له المرأة من مساهمة فاعلة في مختلف جوانب الحياة.

  • جميلة أحمد المهيري
    جميلة أحمد المهيري

وقالت جميلة أحمد المهيري: «هنيئاً للمرأة الإماراتية فهي أكثر نساء العالم حظاً فقد حرصت القيادة الرشيدة على تعزيز دورها وتمكينها السياسي والاقتصادي والتشريعي في كافة المجالات، وتعزيز التوازن بين أدوار الجنسين.
وأكدت الدكتورة حواء الضحاك المنصوري أن المرأة الإماراتية تحظى بدعم القيادة ومجتمعها وشريكها في المسيرة كما استطاعت المرأة الإماراتية أن تكون على قدر المسؤولية من خلال تحصيل العلم والمعرفة والتميز في الكثير من المجالات المهمة والحيوية.

  • حواء الضحاك المنصوري
    حواء الضحاك المنصوري

وقالت سارة محمد فلكناز: المرأة الإماراتية محظوظة لأنها تنعم في وطن يقدر عطاءها في ظل قيادة استثنائية تؤمن بقدراتها وطموحاتها، فالمرأة شريك أساسي في ميادين العمل كافة، وفي فريق صناعة مستقبل أفضل لوطننا الغالي.

  • سارة محمد فلكناز
    سارة محمد فلكناز

أما سمية عبدالله السويدي فقد أكدت أن المرأة الإماراتية تمكنت خلال 50 عاماً من تحقيق إنجازات متفردة في مختلف الميادين وحققت إنجازات متفردة وفي مختلف الميادين لتصبح نموذجاً يُفتخر به في توليها المواقع القيادية والعسكرية والمشاركة في صنع القرار وتقلد المناصب العليا.

  • سمية السويدي
    سمية السويدي

وأوضحت شذى سعيد النقبي أن المرأة الإماراتية تمكنت من تحقيق إنجازات غير مسبوقة مشيرة إلى أن الاحتفال بالمرأة الإماراتية رسالة محبة واعتزاز بإنجازات «بنات زايد»، وبدورهن الهام والحيوي في التنمية.

  • شذى سعيد النقبي
    شذى سعيد النقبي

وقالت الدكتورة شيخة عبيد الطنيجي: وجود المرأة في المجلس الوطني الاتحادي يعكس الثقة في عطائها ودورها المكمل لدور الرجل .. فالتكامل إثراء وقوة للمجلس.. فهنيئاً للمرأة الإماراتية بالدعم والثقة التي تحظى به سواء من القيادة أو المجتمع.

  • شيخة عبيد الطنيجي
    شيخة عبيد الطنيجي

وقالت صابرين حسن اليماحي، إن الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية جاء تقديراً لدورها في تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي دعم الخطط المستقبلية والسير بخطى ثابتة لتحقيق أهداف الدولة، هنيئاً للمرأة الإماراتية، هذه الثقة والتمكين اللامحدود الذي تتلقاه من القيادة الرشيدة لدولة الإمارات، والتي أعطت المرأة المجال لتبدع وتبتكر وتتقدم في المجالات كافة وفق ميولها وتطلعاتها، وما توليه القيادة لها من اهتمام، قَلَّما نجده في الدول الأخرى، فهي لها مكانة خاصة ومرموقة، بحيث أصبحت قادرة على تولي مختلف المناصب وتمثيل الدولة في المجالات كافة، فهي أهل للثقة وقادرة على تحمل المهام والمسؤوليات الموكلة لها.

  • صابرين حسن اليماحي
    صابرين حسن اليماحي

وأشارت عائشة راشد ليتيم إلى أن المرأة على العهد شريكاً في نهضة وعزة دولة الإمارات والمرأة الإماراتية تستحق الإعجاب والثناء، فهي قائدة من مرحلة الشباب وهي وزيرة، وتقود مؤسسات تشريعية وتنفيذية رائدة، وقد أتيح لها أن تكون عالمة ومبتكرة وسيدة أعمال، وسوف يسجل التاريخ لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك أم الإمارات أزكى وأعطر آيات التقدير لدورها غير المحدود لدعم المرأة وإبراز دورها في المجتمع الإماراتي.

  • عائشة راشد ليتيم
    عائشة راشد ليتيم

وستبقى المرأة على العهد شريكاً في الخير والعطاء والمساهمة مع أخيها الرجل في تقدم وعزة دولة الإمارات.
وقالت عائشة رضا البيرق، إن يوم المرأة الإماراتية، يوم مميز في حياة كل امرأة إماراتية، هذا اليوم الذي يحمل هذا العام شعار «المرأة طموح وإشراقة الخمسين»، فالخمسون عاماً الذهبية مرت وإنجازات المرأة الإماراتية عديدة، تمكنت فيها بأن تكون علامة فارقة بين الكثير من الدول ذات البروز العالمي في مجال تمكين المرأة.

  • عائشة رضا البيرق
    عائشة رضا البيرق

وقالت عائشة محمد الملا، إن مسيرة المرأة الإماراتية تحظى بدعم لا محدود من قبل قيادتنا الاستثنائية، التي تعمل على تحقيق التوازن بين الجنسين وتمكين المرأة في المجالات كافة، ونثمن جهود القيادة الرشيدة الذين لم يدخروا جهداً من أجل تقديم كل الدعم والمساعدة والتمكين حتى تكون المرأة الإماراتية فاعلة في المجتمع ولديها القدرة على تقلد مختلف مواقع المسؤولية بكل كفاءة وخدمة وطنها على أكمل وجه.

  • عائشة سعيد الملا
    عائشة سعيد الملا

وأكدت عذراء حسن بن ركاض أن الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية وسام شرف للمرأة وفخر وتكريم لها، ويأتي دليلاً وترجمة على إيمان قيادة الدولة الرشيدة بأهمية مساهمات بنات الوطن ودورهن في جهود التنمية ونهضة الوطن. ونقول: شكراً لوطن يقدر المرأة.

  • عذراء حسن بن ركاض
    عذراء حسن بن ركاض

وقالت إن المرأة الإماراتية لعبت دوراً حيوياً لما وصلت إليه دولة الإمارات العربية المتحدة، فهي مربية الأجيال، التي غرست في نفوس أطفالها حب الوطن والتفاني في خدمته، كما عملت بجانب أخيها في رفعت الوطن وتقدمه وقدمت العديد من الإسهامات في تمثيل الدولة خارجية كعضوة في المجلس الوطني الاتحادي، وسفيرة وغيرها من المناصب التي أبدعت فيها.
وأشارت عفراء بخيت العليلي إلى أن تميز وريادة المرأة الإماراتية اليوم هو ثمار جهود مشتركة بين القيادة والمجتمع في دعم المرأة وتمكينها.

  • عفراء بخيت العليلي
    عفراء بخيت العليلي

فقد حرصت قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة منذ عهد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، على متابعة شأن المرأة ومنحها الثقة المطلقة ودعمها وتمكينها بشكل ملموس وتعزيز دورها في المجتمع في المجالات كافة، فضلاً عن أهمية الارتقاء بهذا الدور محلياً ودولياً.
وقالت الدكتورة موزة محمد بن حمرور العامري: المرأة في الإمارات تعيش أزهى عصورها عندما نحتفل بيوم المرأة الإماراتية لابد أن نستذكر فضل آبائنا وأجدادنا المؤسسين، وعلى رأسهم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، كما لا يمكننا أن ننسى فضل سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، حيث إنهم جميعاً كرموا ابنة الإمارات ومنحوها الفرصة الكاملة لتحصيل العلم والمعرفة، وأن تكون شريكاً رئيسياً للرجل في المجتمع، كما أن دعمهم القوي لها مكنها من أن تنجح وتتفوق في المجالات كافة، وقد استمر هذا الدعم والتمكين من قبل القيادة الرشيدة، ونؤكد على أن المرأة في الإمارات تعيش أزهى عصورها، وتحظى برعاية فائقة من قبل قيادتنا الرشيدة التي تسعى دوماً للنهوض بها وتعزيز دورها في المجتمع.

  •  موزة محمد العامري
    موزة محمد العامري

وأكدت ميرة سلطان السويدي أن رفع نسبة تمثيل المرأة في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50%، ترجمة واقعية لإيمان قيادة الدولة الرشيدة بأن المرأة الإماراتية قادرة على المشاركة بفاعلية في رفعت الوطن وتقدمه.

  • ميرة سلطان السويدي
    ميرة سلطان السويدي

وقالت إن دولة الإمارات برؤية قيادتها الرشيدة تؤمن بدور المرأة وقيمتها واستثمرت في سياساتها البرامج الداعمة لتمكين المرأة، وأتاحت لها جميع الفرص في شتى المجالات فلا أظن أننا في دولة اللامستحيل نواجه أي تحد لا نستطيع هزيمته.
ورفعت ناعمة عبدالرحمن المنصوري: بمناسبة يوم المرأة الإماراتية.. أسمى آيات الشكر والعرفان والتقدير لقيادتنا الرشيدة وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على دعم ورعاية بنات الوطن اللائي أصبحن نماذج ملهمة على مستوى العالم وشريكاً فاعلاً في مسيرة التنمية المستدامة التي تشهدها الدولة. هذا الدعم اللامحدود أسهم في تبوء بنات الإمارات للمراكز الريادية محلياً ودولياً وأصبحن شريكات استراتيجيات في صنع مستقبل مشرق قائم على الإبداع والابتكار والعطاء الإنساني.

  • ناعمة عبدالرحمن المنصور ي
    ناعمة عبدالرحمن المنصور ي

وأكدت أن الدولة حققت تقدماً ملحوظاً في مؤشرات التوازن بين الجنسين، فأصبحت شريكة أساسية بجانب أخيها في رفعت الوطن وتقدمه، وأن هذا الاحتفال لهو ترجمة واقعية لدور المرأة المتنامي في المجتمع.
وقالت الدكتورة نضال محمد الطنيجي: «يوم المرأة الإماراتية» يجسد إيمان قيادة الدولة الرشيدة بأهمية دور المرأة في دفع التنمية إلى الأمام، وتقديراً لمساهمات بنات الوطن ودورهن في مسيرة الدولة، وترجمة هذا الاهتمام من خلال تبوء المرأة الإماراتية العديد من مراكز القيادة والريادة.

  •  نضال محمد الطنيجي
    نضال محمد الطنيجي

وأتوجه بالتهنئة لجميع أخواتي الإماراتيات، ولدولتنا الحبيبة، بمناسبة مرور السنة السادسة ليوم المرأة الإماراتية، التي حققت النجاح تلو النجاح في جميع مجالات الحياة، ولا شك أننا نحتفل بإنجازات المرأة الإماراتية في هذا اليوم، ونرى ما وصلت إليه المرأة الإماراتية من تعليم عالي ومشاركة فاعلة في العمل السياسي والأعمال بجانب تربية جيل المستقبل.
وقالت هند حميد العليلي: إن «المرأة طموح وإشراقة للخمسين» هو شعار يوم المرأة الإماراتية 2021 الذي أُطلق بتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» تماشياً مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، عام 2021 «عام الخمسين»، لذا فإن المرأة كانت ولا زالت ركناً أساسياً في نهضة دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي عنصر مهم وفاعل عملت القيادة على تدريبه وتأهيله والنهوض به خلال مسيرتها في العطاء والنمو والازدهار.

  • هند حميد العليلي
    هند حميد العليلي

وما أولته قيادتنا الحكيمة للمرأة كان له أكبر الأثر في تمكينها وجعلها شريكاً أساسياً في مسيرة التقدم من خلال إفساح المجال لها لتبدع وتعطي وتضع بصمات واضحة في مختلف القطاعات، وأصبح واضحاً الآن أن النهضة التي تحققت في الدولة بمساهمة المرأة الإماراتية هي نهج عمل نتفاخر به أمام الأمم، فهنيئاً للمرأة بهذا الدور والمكانة المتميزة التي وصلت لها.
وقال الدكتور عمر عبدالرحمن النعيمي الأمين العام للمجلس الوطني الاتحادي: المرأة الإماراتية هي نبض الوطن وحصن البيت الإماراتي.

  • عمر عبدالرحمن النعيمي
    عمر عبدالرحمن النعيمي

وتقدم نيابة عن الأمانة العامة للمجلس الوطني الاتحادي لسمو الشيخة فاطمة، أم الإمارات،- حفظها الله، وللمرأة الإماراتية بأصدق عبارات التهنئة بيومها الذي خصصته قيادتنا الرشيدة تكريما لها ولدورها الذي يزداد عطاءً وريادةً جيلاً بعد جيل. 

رقم فارق ومميز ومؤثر
قالت كفاح محمد الزعابي، إنه وفي مجتمع يؤمن بأن المرأة ليست مجرد رقم في تعداد الدولة فقط، بل هي رقم فارق ومميز ومؤثر يسهم في نهضة الدول وتسريع عجلة التطور وصناعة مستقبل مشرق للأجيال القادمة حتماً ستتبوأ المرأة الإماراتية المكانة المتميزة التي وصلت لها اليوم.

  • كفاح محمد الزعابي
    كفاح محمد الزعابي

وأمام الدعم اللامتناهي الذي حصلت عليه المرأة الإماراتية كان لابد أن تكسب الرهان وأن تبرهن أنها تستحق الثقة الغالية التي أولتها القيادة الرشيدة لها، وذلك من خلال العمل بكل جد واجتهاد ونشاط وكفاءة في شتى المجالات. ولا ننس الداعم الأول للمرأة مؤسس الاتحاد والدنا المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» التي سعت وساهمت في دعم المرأة الإماراتية والارتقاء بها وتمكينها في المجالات كافة. وجميعنا نؤمن أن مسيرة الخمسين عام الزاخرة التي خاضتها المرأة الإماراتية ستعقبها سلسلة من الإنجازات العظيمة والفارقة التي ستؤكد أن الرهان الحقيقي في بناء المجتمعات المتقدمة على سواعد أبنائها، ويداً بيد مع أخيها الرجل سيجعلون الإمارات في مصاف الدول التي يشار إليها بالبنان.

  • مريم ماجد بن ثنية
    مريم ماجد بن ثنية

مساهم قوي في صنع المستقبل
قالت مريم ماجد بن ثنية، إن المكانة الرفيعة والمتميزة التي وصلت لها المرأة الإماراتية اليوم هي نتاج خمسين عاماً مضت من عمر الاتحاد تميزت بالعمل الجاد والدعم اللامحدود من قبل القيادة للمرأة، كما أنها مثال حي لتمكين القيادة والمجتمع لها، فإذا نظرنا إلى مجتمعنا الآن نجد أن المرأة استطاعت أن تحصل بفضل توجيهات القيادة الرشيدة للدولة على العديد من المكتسبات والإنجازات الفريدة من نوعها، ولولا إيمان القيادة بأهمية دعم المرأة وتعليمها وتسليحها بالمعرفة وصقل قدراتها وتمكينها وتحقيق التوازن بين الجنسين، ما كانت المرأة قد تمكنت من تحقيق النجاح والتميز في القطاعات كافة، وأن تتقلد مناصب بارزة على مختلف المستويات محلياً وإقليمياً ودولياً.
لقد أصبحت المرأة مساهماً قوياً في تحقيق النهضة التنموية الشاملة للدولة في مختلف المجالات وعنصراً رئيسياً من عناصر النجاح وصنع المستقبل، ونتطلع أن تحقق المرأة إنجازات أكثر إشراقاً خلال الخمسين عاماً المقبلة بما يصب في مصلحة الوطن ويرفع رايته عالياً في مختلف المحافل العالمية.