أبوظبي(الاتحاد) 

نجح مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، بالتعاون مع مركز النقل المتكامل التابع لدائرة البلديات والنقل، في تخريج 51 مهندساً - من العاملين في القطاع الخاص- ضمن برنامج «التحويلات المرورية» الذي استحدثه المركز لأول مرة، من خلال مركز «الابتكار بارك» التابع لـ«أبوظبي التقني» لتأهيل وتطوير مهارات المهندسين المتخصصين، في آليات استخدام دليل أبوظبي في تصميم وتنفيذ وصيانة وإزالة التحويلات المرورية.
وقال الدكتور مبارك سعيد الشامسي مدير عام المركز: إن مركز «الابتكار بارك» هو إحدى مبادرات «أبوظبي التقني» لتنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة، نحو تمكين شباب الإمارات من الإبداع والابتكار في كافة التخصصات، ووضع مناهج عمل مبتكرة وحلول مستحدثة يتم من خلالها وضع نظم جديدة وابتكارات تتوافق مع تطلعات القيادة الرشيدة في أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة، لافتاً إلى أن برامج «هندسة التحويلات المرورية» يأتي ضمن جهود «أبوظبي التقني» لتأهيل المتخصصين العاملين في القطاع الخاص، بكافة المهارات التي تمكنهم من الوصول إلى مراحل متقدمة من العمل المتطور وفق نظم محدده، يمكنهم من خلالها إنجاز المهام الموكلة اليهم في إطار قانوني واحترافي وهندسي يراعي أمن وسلامة الجميع، مثمناً التعاون الرائد في هذا المجال مع مركز النقل المتكامل. وأوضح الشامسي أن برنامج «هندسة التحويلات المرورية» يركز على تحقيق عدة أهداف حيوية، منها توعية المتخصصين بأهمية تطبيق دليل أبوظبي للتحويلات المرورية، وتعليمهم أسس اختيار نوع التحويلة المرورية المناسبة لنوع العمل المقرر تنفيذه، وآليات تصميم وتحديد الأجزاء المتنوعة للتحويلات المرورية، والوقوف على مخاطرها وطرق الوقاية والحد منها ومنعها، إضافة إلى تعلم قواعد ونظم تنفيذ وصيانة وإزالة التحويلات المرورية بشكل دقيق، وهو الأمر الذي يعني وصول خريج البرنامج إلى المستوى الاحترافي الذي يؤهله للعمل في هذا التخصص الحيوي والمهم.
وحول شروط الالتحاق بالبرنامج، قال مدير عام «أبوظبي التقني»: «نظراً لأهمية التحويلات المروية ودورها الرئيس في تحقيق الانسيابية المرورية وأمن وسلامة أبناء المجتمع، فإنه يشترط أن يكون المشارك حاصلاً على شهادة معتمدة في الهندسة المدنية أو مؤهل علمي ذي علاقة، بجانب خبرة لا تقل عن خمس سنوات في نفس المجال، والقدرة على تحليل بيانات مخططات التحويلات المرورية والأجهزة والأدوات المستخدمة، علماً بأن مدة البرنامج 30 ساعة تدريبية، ينفذها خبراء ومتخصصون في المؤسسات التابعة لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني».
 وبدوره، أوضح مركز النقل المتكامل أن البرنامج التدريبي المشار إليه تم إعداد مادته العلمية استناداً إلى دليل أبوظبي للتحويلات المرورية، ومن ثم تعريف المتدربين بمضمون الدليل، وتأهيلهم في مجال تصميم وتنفيذ وصيانة وإزالة التحويلات المرورية، بما يضمن توفير أعلى درجات السلامة المرورية في مناطق العمل في إمارة أبوظبي.
ورحب مركز النقل المتكامل بتأهيل هذه الدفعة من المهندسين، مؤكداً أن ذلك يدعم جهوده في تنفيذ مشروعات البنية التحتية والخدمات الخاصة بالطرق وفق أعلى المعايير والممارسات المهنية في هذا المجال.