أبوظبي (الاتحاد)

اعتمدت لجنة إدارة الطوارئ والأزمات في أبوظبي، بالتعاون مع دائرة الصحة - أبوظبي، ومركز أبوظبي للصحة العامة، الإجراءات الوقائية والاحترازية لعيد الأضحى المبارك، حرصاً على الصحة العامة، وحفاظاً على سلامة جميع أفراد المجتمع.
وأوصت اللجنة، وفقاً لتغريدات على حساب المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي على «تويتر» بتجنب التجمعات والزيارات العائلية واستخدام وسائل الاتصال المرئي للتهنئة بالعيد، كما شددت على ضرورة اتباع كافة الإجراءات الاحترازية، بما في ذلك غسل اليدين بشكل متكرر، وارتداء الكمامة، والتباعد الجسدي.
وقالت اللجنة: لا يسمح بالتجمعات في الأماكن العامة والخاصة، مشددة على تجنب خروج كبار السن والمرضى وأصحاب الحالات الصحية المزمنة من المنزل إلا للضرورة القصوى، والامتناع عن توزيع العيدية على الأطفال، أو حتى صرفها من المصارف، وتداولها بين الأفراد واستخدام البدائل الإلكترونية.
وحثت اللجنة المصلين الذين يؤدون صلاة العيد في المساجد والأماكن العامة على تجنب التجمعات والمصافحة  قبل صلاة العيد وبعدها. ونصحت بعدم حضور صلاة العيد في المساجد للأفراد الذين تقل أعمارهم عن 12 عاماً أو ممن تزيد عن 60 عاماً، وكذلك الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة أو أعراض تنفسية، وينطبق هذا أيضاً على الأفراد الذين يعيشون مع مرضى يخضعون لعلاج كوفيد-19 أو شخص أو أشخاص مخالطين لمرضى كوفيد- 19.