إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

أكد طلاب منطقة الظفرة سهولة امتحان الدراسات الاجتماعية التي جاءت بسيطة وسهلة وبعيدة عن الغموض أو التحوير، وكانت مباشرة ويسهل الحصول على الإجابات، من خلال القطع مع وجود بعض الأسئلة التي تحتاج لتركيز.
وجرت الاختبارات وسط إجراءات احترازية في كافة لجان مدن منطقة الظفرة، حرصت خلالها كافة إدارات المدارس على توفير أدوات التعقيم عند الدخول والخروج وداخل اللجان وفي الممرات لضمان أمن وسلامة الطلاب وإضفاء مزيد من الراحة للطلاب.
في الوقت ذاته حرص جميع الطلاب على الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية التي حددتها كل مدرسة خلال الامتحانات، وهو ما أوجد حالة من الهدوء النفسي داخل اللجان، سواء من خلال التباعد الجسدي أو الالتزام بلبس الكمامات وغيرها من الإجراءات الاحترازية.