أبوظبي (الاتحاد)

تنظر بلدية مدينة أبوظبي، التابعة لدائرة البلديات والنقل، بعين الاعتبار إلى احتياجات جميع مستخدمي الطرق، من مشاة، وقائدي مركبات، وحتى راكبي الدراجات الهوائية، وتعمل ضمن خطة استراتيجية واضحة تراعي أفضل المعايير العالمية في تخطيط وتنفيذ الطرق، بشكل يضمن سلامة الجميع وانسيابية الحركة المرورية والسير الآمن، خصوصاً للمشاة.
وأنجزت البلدية المرحلة الأولى من أعمال إنشاء معابر مشاة مرتفعة لحارات الانعطاف لليمين في غرب جزيرة أبوظبي (غرب)، بتكلفة مالية بلغت 2.053.869 درهماً، بهدف توفير مرافق آمنة تخدم المشاة، وتبدد مخاوفهم من حوادث الدهس، وكذلك لتشجيع أفراد المجتمع على ممارسة المشي ضمن بيئة آمنة توفر كل سبل السلامة.
وتضمنت الأعمال تطوير وتحويل 74 معبر مشاة أرضياً إلى معابر مشاة مرتفعة من الإسفلت على حارات الانعطاف لليمين عند ما يقارب 45 تقاطعاً في شوارع جزيرة أبوظبي، وتركيب أعمدة حماية لمرتادي الطريق عند هذه التقاطعات، وكذلك ضبط مناسيب بلاط ممرات المشاة، ورفع منسوب الكيربستون ليتماشى مع منسوب المعابر، بالإضافة إلى تركيب لوحات تحذيرية وأعمال تخطيط المطبات الإسفلتية، للحفاظ على سلامة مستخدمي ممرات عبور المشاة عند التقاطعات.
جدير بالذكر أن معابر المشاة المرتفعة من الإسفلت التي توفر للمشاة قدراً كبيراً من الحماية والسير الآمن والخصوصية، تم الانتهاء من الأعمال اللازمة لتنفيذها في مدة زمنية وجيزة لا تتعدى 48 يوماً، حيث كانت تتطلب 105 أيام لإنجازها.