دبي (الاتحاد)

 أعلنت موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، والمنطقة الحرة لجبل علي «جافزا» إطلاق مجموعة من البرامج والمبادرات الرائدة، إحياءً لـ«يوم زايد للعمل الإنساني»، والذي يتزامن هذا العام مع الذكرى الـ 17 لرحيل مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة وباني نهضتها، المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وعرفاناً بما قدمه من أعمال إنسانية شملت أبناء شعبه والمقيمين على أرضه، ومختلف دول العالم.
ويتجلى «إرث زايد» في المبادرات الإنسانية التي تتبناها كل من موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، و«جافزا»، التي تهدف إلى ترسيخ روح العطاء والخير في الثقافة المؤسسية، وتشكل جزءاً رئيساً من خطتها الاستراتيجية الشاملة، التي تشمل رعاية الموظفين والعمال، وإطلاق مبادرات العمل التطوعي. 
وقال سلطان بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية: «تعلمنا من السيرة العطرة لحياة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه - أن يكون العمل الإنساني جزءاً من حياتنا اليومية، وليس نشاطاً موسمياً، وسنواصل مسيرة العمل الإنساني بفضل دعم وتوجيهات ورعاية قيادتنا الرشيدة، التي تعمل بكل حب وعطاء من أجل الاستمرار على نهج زايد الخير في مد يد العون للمحتاجين في جميع أنحاء العالم.