دبي (الاتحاد)

أكد معالي مطر محمد الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، أن (يوم زايد للعمل الإنساني) الذي يصادف التاسع عشر من رمضان من كل عام، أصبح بصمة إماراتية مضيئة في تأصيل العمل الخيِّر، وتعزيز قيم العطاء والتسامح، التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه)، ويحرص على رعايتها وديمومتها، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله)، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.
وقال: يتزامن يوم زايد للعمل الإنساني هذا العام، مع إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أكبر حملة في المنطقة، وهي حملة 100 مليون وجبة لإطعام المحتاجين في 30 دولة في قارات أفريقيا وآسيا وأوروبا وأميركا الجنوبية، ونجحت الحملة في تحقيق أهدافها بعد 10 أيام فقط من إطلاقها.