دبي (الاتحاد)

قال خليفة الزفين الرئيس التنفيذي، مؤسسة مدينة دبي للطيران ودبي الجنوب: يمثل يوم زايد للعمل الإنساني إحدى المحطات البارزة على الأجندة الرسمية لدولة الإمارات العربية المتحدة، لتعزيز تفردها عن غيرها، بعد أن خصصت للعطاء يوماً ومناسبة لتكريسه بين كافة فئات مجتمعها، من أجل مواصلة مسيرة الخير والعطاء التي انطلقت من اليدين الكريمتين للوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه».
وأضاف الزفين: «تحرص قيادتنا الرشيدة على اتخاذ العمل الإنساني ركيزة رئيسية لعلاقاتها مع جميع شعوب العالم. وبات من الطبيعي أن تؤسس دولتنا كيانات تدار وفق أعلى المعايير والضوابط لتقديم أعمال الإغاثة وإطلاق مبادرات الخير والعطاء للدول الصديقة والشقيقة في أوقات الشدائد والأزمات».
واختتم تصريحه قائلاً: «إن فخرنا كمواطنين ننتمي لهذه الدولة لا يوصف عندما نرى المبادرات التي تحمل اسمها منتشرة في كافة بقاع الأرض. ونزداد فخراً واعتزازاً لمواصلة الخلف الصالح هذا النهج الذي أسسه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لتظل الإمارات النموذج الأبرز للعمل الخيري والإنساني في العالم».