نيويورك (وام)

ثمنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف»، في تغريدة عبر حسابها على «تويتر»، الدور الريادي الذي يقوم به صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ودعمه المتواصل للجهود الرامية إلى مكافحة وباء «كورونا»، وإلى استئناف عمليات التطعيم ضد مرض شلل الأطفال، والأمراض الأخرى المسببة للوفاة بين الأطفال. 
وفي ظل هذه الأزمة العالمية أرسلت دولة الإمارات، وبتوجيهات قيادتها الرشيدة، 2000 طن من المساعدات الطبية إلى أكثر من 130 دولة، في إطار سعيها إلى نشر قيم الخير والتعاون والتضامن بين البشر، كما تمكنت حملة الإمارات للتطعيم ضد شلل الأطفال التي تنفذ في إطار مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لاستئصال مرض شلل الأطفال في العالم، من تجاوز تحديات تفشي فيروس «كوفيد - 19»، واستأنفت الحملات، وإيصال اللقاحات إلى الأطفال الأبرياء، ونجحت خلال عامي 2020 والأشهر الثلاثة الأولى من عام 2021 في إعطاء 83 مليون جرعة تطعيم ضد شلل الأطفال، لتصبح أول حملة في العالم تستأنف التطعيم ضد شلل الأطفال. 
جدير بالذكر أن حملة الإمارات للتطعيم ضد شلل الأطفال استطاعت، خلال سبع سنوات منذ عام 2014 وحتى نهاية عام 2020، تقديم أكثر من نصف مليار جرعة تطعيم ضد مرض شلل الأطفال إلى حوالي 86 مليون طفل في جمهورية باكستان الإسلامية.