أبوظبي (الاتحاد)

شاركت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، ضمن فعاليات النسخة الافتراضية الأولى لمعرض مستقبل أبوظبي، والذي تنظمه دائرة التنمية الاقتصادية-أبوظبي، تحت شعار «رؤية القادة لاستشراف المستقبل»، بهدف استكشاف الاتجاهات الأساسية للاقتصاد، وصياغة رؤية جديدة واستراتيجيات عمل لفترة ما بعد جائحة «كوفيد-19»، بالإضافة إلى إبراز إمارة أبوظبي كوجهة مفضلة للاستثمار الأجنبي المباشر.
وتعبر مشاركة الهيئة في هذا الحدث العالمي عن التزامها بدعم المبادرات والفعاليات الحكومية التي تعزز من مكانة إمارة أبوظبي الإقليمية والعالمية، باعتبارها المدينة المثالية والوجهة المفضلة للحياة والعمل والاستثمار، بفضل جودة ورفاهية الحياة فيها.
واستعرضت الهيئة عبر منصتها الافتراضية ضمن فعاليات المعرض جهود احتواء تأثيرات جائحة «كوفيد-19» على قطاع الزراعة والغذاء، والتزامها بتنفيذ توجيهات القيادة الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتأمين الغذاء الصحي والآمن لجميع السكان، حيث بادرت الهيئة باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية المجتمع من مخاطر الجائحة، وتوفير الغذاء وإتاحة الوصول إليه بسهولة وأمان لجميع السكان،  بمتابعة حثيثة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل، نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية.
كما استعرضت جهود تطبيق الإجراءات والتدابير المتخذة لسلامة المجتمع، وضمان عدم انتشار الفيروس خلال السلسة الغذائية من المزرعة إلى المستهلك، والتعاون مع المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية لتعزيز إجراءات السلامة الغذائية، وضمان توفر الغذاء وسلامة المتداولين والمنتجين.
وأكدت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية أن الاهتمام بالأمن الغذائي يفتح الآفاق أمام فرص الاستثمار في الأنشطة الاقتصادية المتصلة بإنتاج وتداول الغذاء، كما يعزز من مكانة أبوظبي كواحدة من أكثر الأسواق ازدهاراً ونمواً في المنطقة، ويضاعف من تنافسية الإمارة بوصفها نافذة تطل منها الشركات العالمية المتخصصة في الصناعات الغذائية، على أكثر من ملياري مستهلك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب أسيا.
وأوضحت الهيئة أنها تعمل بالتعاون مع الهيئات الحكومية ذات الصلة على تحفيز رؤوس الأموال المحلية والأجنبية للاستثمار في المشاريع، التي تساهم في تعزيز منظومة الأمن الغذائي والصناعات الغذائية واستدامة القطاع الزراعي بشقية النباتي والحيواني والشراكة مع القطاع الخاص في تقديم خدمات متميزة للمجتمع، حيث تسعى للتعريف بالمزايا النسبية لإمارة أبوظبي من أجل إقامة صناعات محلية متكاملة قادرة على المنافسة في الأسواق المحلية، والإقليمية والعالمية. كما تعمل على تحديد وتعريف الشركاء والمستثمرين على الفرص الاستثمارية المتاحة والترويج لها، بهدف إيجاد فرص استثمارية محلية لتنميتها، وتقييم عائدها على اقتصاد الإمارة.