أبوظبي (الاتحاد)

دعا سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، إلى بذل المزيد من الجهود للفئة التي تعاني من التوحد وعوائلها والذين يواجهون تحديات إضافية في ظل ظروف «كوفيد- 19»، مشيراً سموه إلى أن الإمارات تضع أصحاب الهمم على رأس الأولويات، جاء ذلك بمناسبة اليوم العالمي للتوحد الذي يوافق الثاني من أبريل من كل عام.

وقال سموه في تغريدة على حسابه الرسمي في «تويتر»: «في اليوم العالمي للتوحد، نستذكر هذه الفئة المهمة التي تواجه وعوائلها تحديات إضافية في خضم «كوفيد- 19»، داعين إلى مزيد من الجهود والدعم اللازم لها حول العالم، ولنا في الإمارات قدوة بما تتمتع به من أسس قوية وتلاحم اجتماعي وجهود مؤسساتية تضع أصحاب الهمم على رأس الأولويات».