أبوظبي (الاتحاد)

قال الفريق الدكتور خليفة محمد ثاني الرميثي، نائب رئيس مجلس إدارة المركز الاتحادي للمعلومات الجغرافية: إن الاحتفاء بعام الخمسين لدولة الإمارات، من شأنه تسليط الضوء على إنجازات دولة الإمارات العربية الاستثنائية، التي سطرت تاريخاً يدعو للفخر خلال مسيرة لمدة نصف عقد وصلت بنا إلى المريخ. 
وأضاف الرميثي: «إن عام الخمسين يمثل انطلاقة جديدة نحو المستقبل الواعد الذي ينتظر دولة الإمارات، ويحتفي بمسيرتها التي بنيت على إنجازات نوعية وأهداف استراتيجية عززت من تقدم وازدهار الدولة، في ظل قيادتنا الرشيدة التي وظفت رؤيتها الطموحة التي رسخت مكانة الدولة في مصاف الريادة، وعبرت بها حدود السماء». 
وأكد الرميثي توظيف المركز الاتحادي للمعلومات الجغرافية لكوادره لدعم خطى دولة الإمارات الثابتة في مسيرتها نحو التميز والعمل على تحقيقِ رؤية الإمارات 2021، من خلال المحور الخاص ببناء بيئة مستدامة.