أبوظبي (وام) 

أكد معالي عبدالله بن محمد آل حامد رئيس دائرة الصحة أبوظبي، أن هدف قيادتنا الوطنية هو تبوؤ المراكز الأولى في المجالات كافة، وخاصة في المجال الطبي الذي أثبت من خلال الجائحة أننا نستطيع عمل المستحيل بتعاوننا وعملنا المخلص الدؤوب لخدمة دولة الإمارات.
جاء ذلك خلال اجتماعه بالفريق الطبي المشارك في معرضي «آيدكس ونافدكس 2021»، ومسابقة طواف الإمارات لنقل شكر وتقدير القيادة لهم على ما بذلوه من عمل احترافي عبر تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس «كوفيد 19» والذي ساهم في نجاح هذه الأحداث، بحضور مطر النعيمي مدير عام مركز أبوظبي للصحة العامة وممثلين من المركز.
ونقل معاليه للفريق شكر وتقدير وفخر القيادة الرشيدة، بما يقومون به من عمل مستمر لخدمة الوطن، وإشادة بالجهود التي تقوم بها الدولة في عمليات الاستجابة لجائحة «كوفيد 19».
وعمل الفريق الطبي تحت إشراف فريق الاستجابة الطبي والمكون من دائرة الصحة أبوظبي ومركز أبوظبي للصحة العامة، بالإضافة إلى سفراء الصحة العامة جنباً إلى جنب مع اللجنة المنظمة لمؤتمر ومعرضي «آيديكس» و«نافدكس 2021» ومجلس أبوظبي الرياضي؛ بهدف تطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة، واستكمال مسيرة التميز في التعامل مع جائحة «كوفيد 19» في دولة الإمارات.

تطلعات
قال مدير عام المركز مطر النعيمي وقائد فريق الاستجابة: «منذ بدء الجائحة، ونحن نسعى لتحقيق أهداف وتطلعات القيادة الرشيدة من خلال خلق نماذج عمل وإجراءات مثالية تساهم في عكس ما تقوم به دولة الإمارات من عمل احترافي كبير وعلى المستويات كافة في عمليات الاستجابة لكوفيد 19».
وأضاف: «إننا نعمل على استراتيجية واضحة منذ بداية الجائحة، وهي الجاهزية العالية والمستدامة والاستباقية في الإجراء مبني على نظام معلومات صحية يوفر الإنذار المبكر والاهتمام بكافة التفاصيل المتعلقة بالحدث عن طريق تطبيق الإجراءات الوقائية لـ(كوفيد 19) بصورة كاملة وعلى المستويات كافة».
وفي نهاية اللقاء، قدم فريق العمل الشكر والتقدير للقيادة الرشيدة والمسؤولين، مؤكدين مضيهم في نهج القيادة الرشيدة في بذل التضحية، والعمل الجاد والمخلص في خدمة الوطن.