مريم بوخطامين (رأس الخيمة) 

أنهى مركز الجير للرعاية الأولية والصحية التابع لمنطقة رأس الخيمة الطبية استعداداته التامة من حيث الأجهزة والمعدات الطبية والأسرة الخاصة بافتتاح قسم لغسيل الكلى بالمركز، لاستقبال الحالات المستقرة المحولة من مستشفى عبيد الله التخصصي. ومن المتوقع افتتاح القسم بشكل رسمي خلال الأيام القادمة من الشهر الجاري، حيث يضم القسم حالياً حوالي 8 أسرة مجهزة بالمعدات الطبية الخاصة بغسيل الكلى، ناهيك عن أن الجهة المختصة ستقوم خلال الفترة الحالية بتوفير الكوادر الطبية والتمريضية التي ستباشر وتشرف على المرضى المحولين من مستشفى عبيد الله، بحسب حالتهم الطبية التي تستلزم أن تكون مستقرة وتحتاج للغسيل.
بدورهم، أثنى أهالي منطقة شعم والجير والمناطق المجاورة لها على المبادرة الطبية التي قامت بها الجهة المختصة والتي تتمثل بدعم من القيادة الرشيدة التي تعنى وبشكل دائم بصحة وسلامة المواطن، وتذليل الصعوبات لإيصال الخدمات الطبية له.
وقال المواطن علي سعيد النديب أحد كبار المواطنين الذين يتلقون علاج غسيل الكلى في مستشفى عبيد الله، إنها مسألة مفرحة بالنسبة لمرضى غسيل الكلى، وذلك أن يتم توفير خدمة غسيل الكلى في إحدى مراكز الرعاية الأولية الصحية في المناطق الشمالية من الإمارة وتخصيص قسم لغسيل الكلى فيها، الأمر الذي سيخفف على المريض عناء ومشقة المسافة بين منطقته وقسم الغسيل في مستشفى عبيد الله التي تبعد عن المناطق الشمالية بحوالي نص ساعة، منوهاً إلى أن مسألة الوقت تفرق بالدقيقة لدى مريض الكلى خصوصاً الذي تحتاج حالته للغسيل بشكل دائم ومستمر، مكرراً شكره وامتنانه للقيادة الرشيدة والمختصين.
بدورها، أثنت الوالدة فاطمة محمد سعدون من أهالي منطقة شعم على المبادرة الإنسانية، وتوفير الخدمات الطبية المميزة في الإمارة، والتي من شأنها رفع مستوى الصحة لدى مرضى غسيل الكلى، وتسهم في رفع معاناتهم مع المرض.