العين (الاتحاد)

نظم قسم التربية الخاصة بكلية التربية بجامعة الإمارات العربية المتحدة، لقاءً تعريفياً افتراضياً عن برنامج «التلمذة الإلكتروني» الدولي، بمشاركة عدد من الطلبة والطالبات الموهوبين، الذين تم اختيارهم من عدة مدارس حكومية وخاصة في إمارة أبو ظبي، ممن تتراوح أعمارهم بين 14-16 سنة، وفق معايير اختيار الطلبة ببرنامج «التميز» في التحصيل الدراسي وميول الطلبة ومجالات اهتماماتهم. ورحبت الدكتورة هالة الحويرص رئيس قسم التربية الخاصة ومنسق برنامج «التلمذة الإلكتروني» بالمشاركين، حيث «ركزت على أهمية مثل هذه البرامج في صقل وتطوير مواهب الطلبة، تماشياً مع توجه الدولة في تشجيع الابتكار والتنافسية العالمية.

  • هالة الحويرص
    هالة الحويرص

فيما تحدثت الدكتورة منى العامري -مدير البرامج الإثرائية بدائرة التعليم والمعرفة بأبوظبي- على أهمية مثل هذه البرامج في تطوير مهارات الطلبة الموهوبين في مجالات متعددة، حيث تخلل اللقاء تعريف الحضور بتاريخ بدء البرنامج، والذي الذي انطلق يناير 2021. 
ويتألف البرنامج من ثلاثة مراحل، المرحلة الأولى تقسيم الطلبة إلى ثلاث مجموعات إثرائية وهي STEM، الباحث الصغير، والفنون، والأدب، ونادي الكتاب.