أبوظبي (الاتحاد) 

تعاونت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم مع الخدمات العلاجية الخارجية، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحيّة «صحة»، بإجراء مسح لمنتسبي المؤسسة من أصحاب الهمم من خلال الاتصال بهم أو بذويهم لمتابعة التغيرات الصحية والبدنية لأصحاب الهمم، ومن خلال المسح لوحظت زيادة في أوزانهم، ومن هذا المنطلق تطلق المؤسسة بالتعاون مع الخدمات العلاجية الخارجية، برنامج التغذية السليمة والتحكّم بالوزن لأصحاب الهمم تحت شعار «حافظ على صحّتك»، وذلك في مقر المؤسسة، تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة، ومن توجه حكومة أبوظبي، والمتمثل في مشروع مكافحة السمنة، وتوفير السبل كافة لدعم أصحاب الهمم، وعلى رأسها العناية بصحتهم، خصوصاً خلال فترة جائحة كورونا «كوفيد 19». 
 وقال عبدالله عبدالعالي الحميدان، الأمين العام لمؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم: إن المؤسسة تجري دراسة شاملة لقياس أوزان منتسبيها تثبت من خلالها قياس كتلة الوزن من الذين يعانون وزناً زائداً، ومن يعانون سمنة مفرطة، الأمر الذي يبين الأهمية البالغة لبرنامج التغذية السليمة والتحكم بالوزن. 
ومن جانبه، قال محمد حواس الصديد، المدير التنفيذي للخدمات العلاجية الخارجية: «يسرنا التعاون مع مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم في هذه المبادرة التي تأتي تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة بتوفير أوجه الرعاية كافة، وعوامل النجاح لأصحاب الهمم، وعلى رأسها العناية بصحتهم، حيث عملنا منذ بداية جائحة (كوفيد - 19) على تلبية احتياجاتهم الصحية كافة، سواءً تلك المرتبطة بفيروس (كوفيد - 19) أو غيرها، حرصاً على سلامتهم، وتقليلاً لاحتمالية إصابتهم بالعدوى، بالإضافة إلى تخفيف العبء عليهم وتجنيبهم حاجة الذهاب إلى المركز الصحي ابتداءً من توصيل الدواء إلى المنزل وخدمات المسح والتطعيم في المنزل، وصولاً إلى الاستشارة عن بُعد وإعطائهم الأولوية في جميع مراكزنا الصحية».