دبي (الاتحاد) - نظمت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي ملتقى افتراضياً بعنوان: «الابتكار الأكاديمي»، والذي جاء تنظيمه ضمن فعاليات شهر الإمارات للابتكار تحت شعار «الامارات تبتكر 2021»، ويهدف الملتقى إلى ترسيخ ونشر ثقافة الابتكار، وتعزيز دور إقامة دبي في المشاركة المجتمعية في دولة الإمارت العربية المتحدة.
وتضمن الملتقى جلسة حوارية تناولت من خلالها الدكتورة حنان عبد الله المرزوقي مدير إدارة الحوكمة المؤسسية والامتثال، محور الحوكمة والابتكار، والنقيب الدكتورة شيخة عادل نوري نائب مدير إدارة الخدمات والصيانة، محور السائق الذكي، والنقيب الدكتورة ريم عبد العزيز نائب إدارة المشتريات والعقود، محور الإبداع والابتكار في إدارة الشراء، والتي أدارتها صالحة عبيد من إقامة دبي.
وأكدت إلهام أهلي، مدير مركز الإبداع والابتكار في إقامة دبي، حرص الإدارة على المشاركة السنوية في هذا الحدث الوطني، الذي يسعى لتسليط الضوء على المبادرات والمشاريع الابتكارية الرائدة في الدولة. 
وفي بداية الجلسة، تحدثت الدكتورة حنان عبد الله المرزوقي، عن تقدم دولة الإمارات العربية المتحدة في مؤشر الابتكار العالمي لعام 2020، وحفاظها على المركز الأول عربياً للعام الخامس على التوالي. 
وتطرقت الى دور المرأة الإماراتية ومساهماتها في بناء الوطن، ودورها البارز في دعم مسيرة الدولة داخل الوطن وخارجه، فالمرأة الإماراتية أصبحت بفضل الله، ومن ثم دعم القيادة الرشيدة جزءاً لا يتجزأ في تحقيق استراتيجيات بناء الدولة وتحقيق رؤيتها، فاليوم هي شريك أساسي في قيادة مسيرة التنمية المستدامة وتتبوأ أرفع المناصب.
ومن جانبها، تحدثت الدكتورة النقيب الدكتورة شيخة عادل نوري، حول توظيف التقنيات الذكية في إدارة أسطول مركبات الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، بكفاءة وفاعلية قصوى، من خلال «برنامج السائق الذكي»، والذي يتيح فرصة التواصل الحي مع السائق وغرفة العمليات التابعة لإدارة الخدمات والصيانة في إقامة دبي.
وبدورها، تناولت النقيب الدكتورة ريم عبد العزيز، رحلة المورد الإلكترونية، وهي عبارة عن سلسلة من الخطوات تبدأ من صفحة المشتريات والموردين، مروراً بالمناقصات الإلكترونية، ومن ثم أمر الشراء الإلكتروني لتنتهي بتقييم الموردين 360 درجة.