منى الحمودي وناصر الجابري وخلفان النقبي (أبوظبي)

شهد اليوم الثاني من معرض «آيدكس»، تفاعلاً عالمياً، من خلال عرض أحدث التقنيات العالمية في مختلف المجالات الدفاعية والعسكرية، والتي تأتي لتؤكد دور معرض «آيدكس» في استقطاب الدول وكبريات الشركات لاستعراض أهم إنتاجاتها وصناعاتها. 
واتسم يوم أمس، بالتنوع اللافت في حجم المشاركين والحضور، حيث شهدت الأجنحة العربية استقطاباً للعديد من الزوار والذين حرصوا على التفاعل مع الصناعات العربية العسكرية والتي شهدت تطوراً لافتاً خلال السنوات الماضية، كما شهدت الفعاليات حضوراً مميزاً لعددٍ من الأجنحة الآسيوية التي قدمت ابتكاراتها في مجالات، منها الطائرات من دون طيار وأنظمة الدفاع الجوي والمدرعات المقاتلة.

  • جانب من الجناح الأردني (تصوير: وليد أبوحمزة)
    جانب من الجناح الأردني (تصوير: وليد أبوحمزة)

تميز عربي
استطاع جناح جمهورية مصر العربية جذب أنظار الزوار، حيث ضم جناحي وزارة الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع لعرض منتجاتهما من المعدات الدفاعية، ويشارك جناح جمهورية مصر العربية بنماذج للأسلحة والذخائر التي تنتجها شركات الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع، بينها المدرعتان العسكريتان «ST100-ST500»، والطائرة «كا 8»، والمدرعة التمساح، ومقذوف «آر بي جيه»، والمدرعة فهد، بالإضافة لطائرات التدريب لمدفعية الدفاع الجوي وطائرات الاستطلاع.
وقال العميد مهندس إيهاب النجار، مدير عام التسويق الحربي في الهيئة العربية للتصنيع: «تعد هذه المشاركة الثالثة على التوالي لوزارة الإنتاج الحربي، وهي الثانية للهيئة العربية للتصنيع، حيث تعد مشاركة وزارة الدفاع ووزارة الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع في معرض (آيدكس) فرصة عظيمة للوصول إلى دول العالم على أرض دولة الإمارات، وذلك من خلال عرض أحدث المنتجات والتكنولوجيات الفنية المستخدمة في التصنيع الحربي، إلى جانب الاطلاع على أحدث ما توصلت إليه الدول المشاركة في المعرض من تكنولوجيا حديثة في مجال أنظمة التسليح والدفاع».

  • عدد من المنتجات العسكرية المعروضة في الجناح المصري
    عدد من المنتجات العسكرية المعروضة في الجناح المصري

ومن جهته، تميز الجناح الأردني المشارك في معرض «آيدكس» بعرض أحدث التقنيات والمنتجات الدفاعية، أبرزها ناقلة الجنود المدرعة «وحش» والتي تم تصميمها لحماية الركاب داخلها بطرق عدة، وهي مصفحة ضد الانفجارات والألغام.
وعرض الجناح الأردني مجموعة متنوعة من الآليات والصناعات من الأسلحة والذخائر والمنتجات المستخدمة في المهمات العسكرية وبعض القطع التكنولوجية، بالإضافة لذلك ضم الجناح ميدان رمي إلكترونياً شهد إقبالاً من الزور، الذين توافرت لهم فرص استعمال السلاح الحقيقي بأهداف افتراضية.

  • لي جون
    لي جون

حضور آسيوي 
تحدث لي جون، مدير قسم المبيعات الدفاعية الدولية في شركة «هيونداي روتيم» من كوريا الجنوبية، عن الجيل الثالث من المدرعة «كي تو ام» والتي تُعد الأحدث في طرازها والتي تتميز عن الجيلين الماضيين عبر ما تتضمنه من أنظمة تقنية متطورة وحديثة، لتشكل دعامة رئيسية للجيوش النظامية التي تستخدمها خلال العمليات القتالية وأثناء الوجود في المهام. 

  • عدد من التقنيات العسكرية المعروضة في جناح «هيونداي»
    عدد من التقنيات العسكرية المعروضة في جناح «هيونداي»

وأشار إلى أن الشركة تستعرض أيضاً المركبة «كيه 600» لإزالة الألغام والتي يتم استخدامها حالياً من قبل كوريا الجنوبية لإزالة الألغام «عن بُعد»، عبر استخدام أحدث التقنيات والمواصفات التكنولوجية للذكاء الاصطناعي، الأمر الذي يعزز من قدرة المركبة على إزالة الألغام الأرضية دون التعرض لخسائر بشرية والناجمة عن الاستخدام البشري في عمليات إزالة الألغام. 
ولفت إلى أن الشركة استعرضت أيضاً ناقلة الجنود المطورة من قبل الشركة، والتي تم خلال تصنيعها مراعاة نظم الأمن والسلامة للجنود خلال الانتقال في ميادين القتال، حيث تعمل الناقلة على تجاوز الظروف الأرضية المتنوعة، بما يتيح لها التنقل والمشاركة في أداء مهامها المختلفة. 

  • لي جينغ
    لي جينغ

ومن ناحيته، أكد لي جينغ، نائب رئيس شركة بولي الصينية لشؤون منطقة الخليج، أن الشركة التي دأبت على المشاركة لمدة 15 عاماً في «آيدكس» قدمت خلال الدورة الحالية، مجموعة من التقنيات الجديدة التي تطرح للمرة الأولى ضمن المعرض، وذلك انطلاقاً من أهمية المعرض المتزايدة، باعتباره المنصة الأفضل لعرض الصناعات الدفاعية المتطورة والتي تهدف إلى تعزيز مقدرات الدول وقدراتها. 

  • أحدث طائرات شركة بولي الصينية
    أحدث طائرات شركة بولي الصينية

وأشار إلى أن الشركة تستعرض طرازاً جديداً من الطائرات من دون طيار «tw312»، إضافة إلى راجمة الصواريخ «سوبر سونيك»، كما تقدم جيلاً من أنظمة الدفاع الجوي والتي تستهدف التصدي لخطر الطائرات المسيرة من دون طيار، حيث يتيح النظام إمكانية التتبع والمراقبة والرصد وإصابة الهدف بدقة عالية، خاصة مع التطور المتسارع في استخدام الطائرات المسيرة والتي تتطلب نظماً تقنية حديثة لمواجهتها. 
ولفت إلى أن الشركة تستعرض أيضاًَ عدداً من الطائرات غير المأهولة والتي تتناسب خاصة مع العمليات التي تقوم بها القوات البحرية في الدول، نظراً لإمكانية هبوطها على السفن المقاتلة وملائمتها لطبيعة مهام وعمليات هذه القوات، كما تستعرض الشركة راجمة تمثل مزيجاً ما بين إطلاق الصواريخ بعيدة المدى والقذائف قصيرة المدى، كما تستعرض الشركة مدرعة تعد من بين تقنياتها ومنتجاتها المتطورة. 

  • ايفي سافيرتي
    ايفي سافيرتي

توطيد العلاقات
أوضحت ايفي سافيرتي، رئيسة الشراكات التكنولوجية في وزارة الدفاع الإندونيسية، أن مشاركة الجناح الإندونيسي من خلال مجموعة متنوعة من الشركات والتي قدمت إلى المعرض، انطلاقاً من الأهمية الاستراتيجية الكبرى التي يلعبها «آيدكس» في توطيد العلاقات الدولية العسكرية وتسهيل الشراكات العالمية في المجالات التقنية والأمنية والدفاعية، الأمر الذي حفز الشركات على المشاركة بفعالية والتواصل مع الشركات الأخرى بهدف التعرف على أحدث التقنيات. 
وأشارت إلى أن بعض الشركات استعرضت عدداً متنوعاً من منتجات الطائرات، كما استعرضت شركات أخرى أحدث التقنيات الخاصة بالملابس العسكرية المستخدمة للجنود والتي تتناسب مع الطبيعة المتغيرة للأجواء، خاصة لدور البيئة العامة والظروف الجوية والمناخية في عمل الجنود، الأمر الذي حرصت الشركات الإندونيسية على الاهتمام به عبر صناعات تتوافق مع الاحتياجات الحالية. 

  • إبراهام مويال
    إبراهام مويال

مشاركة إسرائيلية
قال إبراهام مويال، رئيس ومؤسس مجموعة سيجولات جروب الإسرائيلية: تُعد المشاركة لأول مرة في معرض «آيدكس» فرصة مميزة لاستعراض أبرز التقنيات والمنتجات التي نبرزها عبر المشاركة ضمن المعرض، حيث يُعد «آيدكس» من أهم المعارض العالمية والذي اكتسب زخماً عالمياً نظراً لحجم الدول المشاركة واهتمام كبريات الشركات الدفاعية للقدوم لدولة الإمارات وإبرام الشراكات. 
وأشار إلى أن المجموعة تضم 50 شركة متنوعة، حيث تقدم عدداً من التقنيات المختلفة التي تستهدف تقديم الدعم للجنود، إضافة إلى تقنيات خاصة بمتابعة أداء المركبات المدرعة والدبابات والطائرات من دون طيار والتي يتم التحكم فيها جميعاً عن بُعد وعبر الاستفادة من مفهوم وتقنيات الذكاء الاصطناعي والتي أصبحت متطورة اليوم، وهو ما يتطلب تعزيز الابتكارات الداعمة لذلك. 
ولفت إلى أن المشاركة تتضمن أيضاً استعراض تقنية خاصة بتحديد هويات الأشخاص عبر الأذن وقزحية العين أو بصمة الإصبع، للتمكن من تحديد إن كان الشخص يمثل تهديداً أو له تاريخ إجرامي أو سوابق معينة، بما يدعم منظومة عمل النظم الشرطية في تعقب المجرمين والمطلوبين والتمكن من التعرف عليهم فوراً، كما نستعرض تقنيات أخرى من مثل تقنية المسح الضوئي الخاصة بمسح المركبات خلال سيرها، وتحديد إن كانت بها متفجرات أو مواد ممنوعة.

  • الأجنحة تستقطب حضوراً مميزاً من قبل الزوار (تصوير: علي عبيدو)
    الأجنحة تستقطب حضوراً مميزاً من قبل الزوار (تصوير: علي عبيدو)