لمياء الهرمودي (الشارقة)
أكدت جواهر النقبي مدير المركز الدولي للاتصال الحكومي وجائزة الشارقة للاتصال الحكومي لـ«الاتحاد»، أن الجائزة تعمل على مواكبة كافة التغيرات في كل دورة، كما أنها تقوم بتطوير فئاتها بشكل مستمر ودوري، إذ إنه في كل عام تستحدث الجائزة فئة استثنائية للبحث عن أفضل الممارسات في مختلف الأحداث القائمة خلال العام.

  • الشارقة للاتصال الحكومي تستحدث فئة «أزمة كورونا»

وأضافت: في الدورة الجديدة لهذا العام تم استحداث فئة أفضل ممارسات التعامل مع أزمة كورونا، وذلك بهدف البحث عن أفضل الممارسات للجهات الحكومية من فئة خط الدفاع الأول، للتعامل مع أزمة كورونا لتكون تلك الممارسات نموذجاً متميزاً، يعمل على تشجيع ثقافة التميز في إدارة الأزمات، ومن خلال ذلك أيضاً سيتم التعرف على آليات وضع الخطط اللازمة لمواكبة متغيرات الأزمة، ومدى قدرة المؤسسات على استمرارية الأعمال وتقديم الخدمات، فضلاً عن شفافية المعلومات وتوفير البيانات للجمهور وأدوات التواصل وكيف تم توظيفها في القنوات الرقمية لبناء تواصل فعال مع الجمهور خلال الأزمة. كما تم استحداث فئات جديدة أخرى للجائزة، وهي: فئة أفضل مبادرة للتواصل العمومي - إمارة الشارقة، وفئة الموظف المثالي للاتصال الحكومي- دولة الإمارات العربية المتحدة.