أبوظبي (الاتحاد)

حذرت شرطة أبوظبي السائقين من خطورة استخدام حاملات المركبات (الريكفري) لنقل المعدات والآليات لا تتوفر فيها شروط الأمن والسلامة، وكونها غير مجهزة لنقل هذا النوع من المعدات، وتعرض مستخدمي الطريق للخطر وهي خطر على سلامة البنية التحتية للطرق. 
ودعت مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية أصحاب حاملات المركبات الـ«ريكفري» إلى ضرورة الالتزام بنقل المركبات الخفيفة حسب تصنيفها وعدم استخدام هذه الحاملات في نقل المعدات والآليات الثقيلة، وذلك لوجود حاملات للمعدات مجهزة ومخصصة للنقل بطريقة آمنة. 
وأشارت أن حاملات المعدات تحتاج إلى تصريح لنقل المعدات ليلاً، ويمنح حسب الأعمال المكلف بها عن طريق العقود والتحرك يكون ليلاً فقط والالتزام بشروط التجهيزات، وهي أن تكون مركبة النقل مجهزة بتجهيزات خاصة لنقل المعدات والآليات، وأن لا تتجاوز الحمولة أبعاد المركبة، وأن يكون ‏أقصى ارتفاع مع المركبة 5 أمتار، واستخدام مخارج الجسور واللوحات المعلقة.   ‏وأكدت المديرية على أهمية الالتزام بتنظيم وترتيب وتثبيت وربط الحمولة بطريقة آمنة، بحيث لا تكون معرضة للسقوط أثناء التحرك بالمركبة، وأن لا تتعرض الحمولة من حيث اتزان المركبة وقيادتها للخطر والالتزام بخط السير المصرح به، وعدم التجاوز وعدم السير في حال وجود الضباب والأمطار. 
ولفتت المديرية إلى أنها ستقوم بتكثيف حملات الضبط ومخالفتهم، استناداً لقانون السير والمرور الاتحادي بالمادة رقم 26 أ، وتنص على «قيادة مركبة ثقيلة لا تتوفر فيها شروط الأمن والسلامة: 500 درهم»، والمادة رقم 9 أ وتنص على «تحميل المركبة الثقيلة بصورة تشكل خطورة على الغير: 2000 درهم و6 نقاط مرورية»، والمادة رقم 5 أ وتنص على «قيادة مركبة ثقيلة بطريقة تعرض حياته أو حياة الآخرين أو سلامتهم أو أمنهم للخطر: 3000 درهم»، والمادة رقم 75 وتنص على «استعمال المركبة في غير الغرض المخصص لها: 300 درهم و 4 نقاط مرورية».