أبوظبي (وام)

تلقى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، اليوم، رسالة خطية من فخامة فلاديمير بوتين رئيس جمهورية روسيا الاتحادية الصديقة، تتصل بالعلاقات الثنائية وسبل تعزيز التعاون والتنسيق في مختلف المجالات في إطار الشراكة الاستراتيجية التي تجمع البلدين الصديقين، إضافة إلى عددٍ من القضايا والموضوعات التي تهم البلدين.
جاء ذلك خلال استقبال سموه، اليوم في أبوظبي، فخامة رمضان قاديروف رئيس جمهورية الشيشان الصديقة الذي سلم الرسالة إلى سموه.
ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، خلال اللقاء، بالرئيس الشيشاني، وحمله أطيب تحياته إلى فخامة الرئيس فلاديمير بوتين، وخالص تمنياته لروسيا وشعبها الصديق بدوام التقدم والازدهار.

  • محمد بن زايد في حديث مع الرئيس الشيشاني وفي الصورة محمد مبارك المزروعي
    محمد بن زايد في حديث مع الرئيس الشيشاني وفي الصورة محمد مبارك المزروعي

كما بحث سموه وفخامة رمضان قاديروف، علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات والشيشان، وفرص تنميتها وتطويرها في مختلف المجالات.
وهنأ رئيس الشيشان، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ودولة الإمارات وقيادتها وشعبها بنجاح وصول «مسبار الأمل» إلى مدار كوكب المريخ في مهمته العلمية التاريخية، فيما أعرب سموه عن شكره وتقديره إلى الرئيس رمضان قاديروف لما أبداه من مشاعر صادقة تجاه نجاح الإمارات في تنفيذ مشروعها العالمي، متمنياً له ولشعبه الصديق التقدم والرخاء.
وأعرب فخامة الرئيس الشيشاني عن شكره للقيادة الحكيمة في دولة الإمارات لمساعداتها ومبادراتها الداعمة لدول العالم خلال ظروف جائحة «كورونا»، مثمناً الإمدادات الطبية المتواصلة التي تقدمها دولة الإمارات لتعزيز جهود العاملين في قطاعات الرعاية الصحية في الشيشان في مواجهة الجائحة واحتواء آثارها.
حضر اللقاء، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن زايد آل نهيان، ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي.