أم القيوين (الاتحاد) 

انطلقت أمس المرحلة الثالثة لحملة نظافة «بيئتي موطني»، التي تنظمها جمعية الصيادين بأم القيوين بالتعاون مع بلدية أم القيوين، وتم إزالة 8 أطنان مخلفات من مرسى الخور، بمشاركة 21 جهة حكومية وخاصة و4 فرق غوص تضم 25 غواصاً.
وقال جاسم حميد غانم، رئيس جمعية الصيادين بأم القيوين، إن الحملة تأتي بتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، بهدف توعية مرتادي الموانئ والشواطئ الحفاظ على البيئة البحرية والثروة السمكية، والحد من السلوكيات الخاطئة، التي تؤدي إلى تلويث البحر وتشويه المنظر العام. وأضاف أنه تم الانتهاء من 3 مراحل، الأولى والثانية استهدفتا ميناء الصيادين «الميدان» وشارك فيهما أكثر من 52 غواصاً من جنسيات مختلفة، واستطاعوا إزالة كميات كبيرة من معدات وأدوات صيد تالفة ومخلفات بلاستيكية وإطارات من قاع البحر، لافتاً إلى أن المرحلة الثالثة كانت في مرسى خور الإمارة، وتم إزالة قوارب وأقفاص قديمة ومعدات صيد وشباك.
وأشار جاسم، إلى أن الحملة تتضمن 5 مراحل، تم الانتهاء من ثلاث، وباقٍ مرحلتان سيتم تنفيذهما على جزيرة السينية وكورنيش أم القيوين، وذلك خلال أيام السبت المقبلة، مشيراً إلى أن كل مرحلة تستغرق من 3 إلى 4 ساعات تقريباً.