إبراهيم سليم (أبوظبي)

دعت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي أولياء الأمور إلى المشاركة في استبيان «وزارة الصحة ووقاية المجتمع»: دراسة الصحة النفسية لطلبة المدارس في ظل جائحة «كوفيد- 19» «تجربة الإمارات العربية المتحدة»، عبر رسائل نصية مع رابط المشاركة في الاستبيان، ومن المتوقع أن يشارك في الدراسة الآلاف من الطلبة وأولياء الأمور.
وأكدت وزارة الصحة في الاستبيان، أن نتائج هذه الدراسة سيتم استخدامها لإعلام المنظمين الصحيين وواضعي السياسات بواجباتهم لمساعدة الأجيال اليافعة على البقاء بصحة نفسية جيدة ومتوازنة في أوقات الأزمات.
ويحتوي الاستبيان على 34 سؤالاً للتعرف على ما تتعرض له الأجيال اليافعة في مثل هذه الأزمات من ضغط هائل ناتج عن الخوف من الإصابة بالفيروس، والاضطراب في روتين الحياة، والتغيير المفاجئ في عمليات التعلم في المدرسة.
وتفصيلاً، أظهر الاستبيان الذي تشرف عليه وزارة الصحة ووقاية المجتمع، اهتمام الوزارة، مع السلطات الصحية المحلية والمؤسسات الأكاديمية في الإمارات العربية المتحدة بتقييم الصحة النفسية لطلبة المدارس في ظل جائحة «كوفيد- 19» الحالية، مشيراً إلى أن نتائج هذه الدراسة سيتم استخدامها لإعلام المنظمين الصحيين وواضعي السياسات بواجباتهم لمساعدة الأجيال اليافعة على البقاء بصحة نفسية جيدة ومتوازنة في أوقات الأزمات، حيث تم التخطيط لنشر هذه الدراسة في المجلات العلمية الدولية.
وتوقع القائمون على الدراسة مشاركة أكثر من 20 ألف طالب في الرد على الاستبيان، مشيرين إلى أن الفئات المسموح لها بالمشاركة تشمل طلبة المدارس المسجلين في مدارس الإمارات والذين تتراوح أعمارهم بين 8 إلى 18 سنة، باستثناء الطلبة أصحاب الهمم، بشرط أن يكونوا قادرين على قراءة وفهم النصوص العربية المكتوبة أو الإنجليزية بشكل كافٍ.
ويتكون الاستبيان من 34 سؤالاً، تنقسم إلى ثلاثة أجزاء، الأول يضمن الأسئلة من 1 إلى 11، لأخذ موافقة أولياء الأمور بالأصالة عنهم ونيابة عن أبنائهم وبناتهم على المشاركة في الدراسة، فيما يقدم ذوو الطلبة في أسئلة الجزء الثاني «الأسئلة 12 وحتى 26»: معلومات محددة عن أبنائهم الذين يكملون الجزء 3 من هذا الاستبيان، وتشمل البيانات عمر الابن والابنة، والجنس، والحالة الصحية العامة، والتجربة مع عدوى كورونا «كوفيد- 19»،وغيرها، فيما تسعى أسئلة الجزء الثالث والأخير من الاستبيان، والتي يجيب عليها الطالب بشكل مستقل «الأسئلة 27 - 34»، إلى التعرف على مشاعر الطالب التي تصف حالته النفسية الحالية.