هالة الخياط (أبوظبي) 

تولي القيادة الرشيدة في إمارة أبوظبي توفير مسكن ملائم للمواطنين أهمية قصوى لما له من أثر في توفير الحياة الكريمة، ومساهمته في تحقيق الترابط الأسري والاستقرار بين المواطنين، من خلال توفير برامج الإسكان المناسبة، والإشراف على تنفيذها.
وحققت حزم المنافع السكنية التي تم تقديمها خلال العام الماضي تأثيراً إيجابياً ألقى بظلاله وآثاره الاقتصادية والاجتماعية على القطاعات كافة، وخاصة قطاع الإنشاءات في الإمارة.
 وجرى خلال العام الماضي 2020 توزيع حزم منافع إسكانية بقيمة 15.5 مليار درهم، استفاد منها 13626 مواطناً، اشتملت على منح أراضٍ سكنية استفاد منها 6354 مواطناً ومواطنة، و5351 مستفيداً من القروض الإسكانية، و1056 مستفيداً من المساكن، و2357 مستفيداً من الإعفاء من القروض.

  • بشير المحيربي
    بشير المحيربي

وقال بشير خلفان المحيربي، مدير عام هيئة أبوظبي للإسكان، إن السكن والاستقرار الأسري يعتبر من الأولويات والأساسيات المهمة التي تتطلبها الحياة الاجتماعية المستقرة، وقد شهد العام الماضي الإعلان عن مكرمات سامية لإصدار ثلاث دفعات شملت منح أراضٍ سكنية وقروض إسكانية ومساكن، بالإضافة إلى إعفاء المواطنين المتقاعدين والمتوفين، وقد ساهمت هذه الدفعات والحزم الإسكانية في تحقيق الاستقرار الأسري والاجتماعي للمواطنين، ورفعت عن كواهلهم الأعباء في توفير المسكن الملائم، ما أدخل على قلوبهم البهجة والسعادة.

وأوضح لـ «الاتحاد» أن العام الماضي شهد توزيع 3 حزم للمنافع السكنية في إمارة أبوظبي بقيمة بلغت 15.5 مليار درهم، واستفاد منها 13626 مواطناً. وأتت هذه الحزم الإسكانية، انطلاقاً وترجمة لحرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، واهتمام ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، لتعزيز مستويات المعيشة والحياة الكريمة للمواطنين، وتعزيز دورهم في الإسهام في دفع عجلة التنمية في المجتمع.
وأشار إلى أن اعتماد الدفعات الثلاث في عام 2020 كانت له آثار اقتصادية إيجابية انعكست بشكل إيجابي، بتعزيزها نشاط قطاع الإنشاءات في الإمارة. 
وتقدم المحيربي بالشكر والتقدير للقيادة الرشيدة على دعمها ومتابعتها الدائمة والمستمرة لقطاع الإسكان في إمارة أبوظبي، وحرصها على توفير احتياجات المواطنين كافة، وتركيزها على توفير السكن الملائم لهم، وفقاً لأرقى المعايير.

منظومة عصرية 
أكد المحيربي أن توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، واهتمام ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، كان لها عميق الأثر لتحقيق هيئة أبوظبي للإسكان أهدافها ومشاريعها، حيث حرصت «الهيئة» على تنفيذ أوامر القيادة الرشيدة الرامية لتطوير منظومة إسكان عصرية مستدامة تساهم في توفير الحياة الكريمة والاستقرار الأسري والاجتماعي للمواطنين، وقد عملت «الهيئة» على ترجمة القرارات السامية المتعلقة ببرامج الإسكان في الإمارة لتعزيز وتطوير البيئة السكنية لمواطني إمارة أبوظبي، وتوفير الاحتياجات السكنية للأسرة الإماراتية.
 ووفقاً لإحصائيات هيئة أبوظبي للإسكان، استفاد من حزمة المنافع السكنية الأولى للعام الماضي، والتي تم توزيعها خلال شهر مايو الماضي، بمناسبة عيد الفطر، 5550 مواطناً ومواطنة، توزعت كالآتي: 3255 مواطناً ومواطنة استفادوا من منح الأراضي السكنية بقيمة 2.3 مليار درهم، و1851 مستفيداً من القروض السكنية بقيمة 2.7 مليار درهم، ومن المساكن استفاد 455 مستفيـــداً بقيمـة 563 مليون درهم.

مبادرات لدعم البناء الذاتي
تنفذ هيئة أبوظبي للإسكان العديد من المبادرات لدعم المواطنين في مرحلة البناء الذاتي، ومنها مبادرة «بيتي» والتي تتضمن 58 تصميماً لفلل المواطنين معتمدة، تسهم في توفير وقت التصميم على المالك والإسراع في إجراءات الاعتماد المطلوبة، وتوفير المقاولين من ذوي الكفاءة، قادرين على تنفيذ المساكن وفق الجدول والميزانية المحددة والجودة المتفق عليها.
ومن خلال المبادرة، يتم توفير تصاميم نموذجية مسبقة الاعتماد من دائرة الشؤون البلدية، حيث تتوافر المخططات المعمارية لـ 58 تصميماً معمارياً ذا أنماط مختلفة تتنوع بين الحديث، الأندلسي، الإسلامي، والتراثي. كما يتراوح عدد الغرف بين 4 و8 غرف نوم، مع إمكانية التوسعة المستقبلية. أما فيما يخص تراخيص البناء، فقد تم تقليص المدة أيضاً لتبلغ أسبوعاً كحد أقصى، بفضل حصول جميع التصاميم المتضمنة في الكتيب على الموافقات المعمارية والإنشائية اللازمة من بلديات (أبوظبي، العين، الظفرة ). كما تحث المبادرة على الانتهاء من عملية إنشاء المسكن خلال فترة أقصاها سنتان، بحسب إجراءات «الهيئة»، للبدء في تحصيل القروض السكنية.
وتنفذ «الهيئة» مبادرة «بيت عامر» التي تهدف إلى توفير أفضل العروض للمواطنين، باختيار أفضل الموردين، من أجل الاستفادة من الخصومات والعروض واستكمال مساكنهم وتأثيثها وتجهيزها للسكن من خلال تطوير قطاع إسكان المواطنين، وضمان الاستغلال الأمثل لموارد وميزانيات الإسكان، مراقبة الاستشاريين والموردين وإدارة العمليات، تفعيل مسؤولية الهيئة في تحفيز القطاع الخاص، وتقليل مدة إنجاز المشروع، وتحسين تجربة المتعامل في المراحل كافة.

مشروع السمحة
استفاد 1976 من دفعة القروض الثانية للعام الماضي وإعفاء التقاعد، والتي تم توزيعها في يوليو الماضي، بمناسبة عيد الأضحى بقيمة 2.78 مليار درهم، توزعت كالآتي: 1500 إعفاءات منحة قروض سكنية بقيمة 2.29 مليار درهم. فيما بلغت إعفاءات القروض السكنية 476 بقيمة 493 مليون درهم، وجميعها تدخل ضمن فئة إعفاء التقاعد.
واستفاد من حزمة المنافع السكنية والإعفاءات الثالثة للعام الماضي 6100 مستفيد بقيمة 7.2 مليار درهم، وتم توزيعها بمناسبة احتفالات الدولة باليوم الوطني التاسع والأربعين، وتوزعت على أراضٍ سكنية استفاد منها 3099 مواطناً ومواطنة، بقيمة 2.17 مليار درهم. وقروض سكنية بقيمة 3.45 مليار درهم استفاد منها 2000 مواطن ومواطنة. وحزمة المساكن بقيمة 1.2 مليار درهم استفاد منها601 مواطن ومواطنة. ومن إعفاءات القروض السكنية استفاد 381 مواطناً ومواطنة بقيمة 340 مليون درهم.
وشهد العام الماضي افتتاح مشروع السمحة السكني بأبوظبي، أحد مشاريع الحي الإماراتي السكني المتكامل، والذي تضمن 250 فيلا سكنية، تمتد على مساحة 520 ألف متر مربع، بتكلفة 674 مليون درهم.

تقديم الخدمات
أوضحت هيئة أبوظبي للإسكان أن رحلة المتعامل المبسطة للتقديم على الخدمة الإسكانية تبدأ من التعرف على خدمات «الهيئة» بزيارة الموقع الإلكتروني لـ«الهيئة»، أو عبر تحميل تطبيق الهاتف الذكي ووسائل التواصل الاجتماعي، التحقق من الأحقية، وفقاً لشروط ومعايير الخدمة المختارة واختيار قناة التسجيل.
وتحرص «الهيئة» على تنفيذ الأوامر السامية المتعلقة ببرامج الإسكان، من خلال آلية تنظيم وتوزيع الأراضي والمساكن الحكومية، وفقاً للقواعد والقرارات الصادرة بهذا الشأن، واقتراح السياسات والاستراتيجيات والتشريعات المتعلقة بقطاع الإسكان، وتطوير برامج الإسكان وإعداد النظم واللوائح الخاصة بكل برنامج، بما في ذلك تحديد أهداف كل برنامج وآلية عمله وخطط التنفيذ وشروط التخصيص، وجذب وتشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في مجالات الإسكان، تحديد الاحتياجات المختلفة لتنفيذ برامج الإسكان، وذلك لتمكين الجهات الأخرى من التنفيذ، بما في ذلك التجهيزات اللوجستية لمتطلبات البنية التحتية وتحضير الخدمات الهندسية، الإشراف والرقابة على تنفيذ الخطط والبرامج المعتمدة بالتنسيق مع الجهات المعنية لتلافي معوقات التنفيذ، وإعداد الموازنة اللازمة لتنفيذ برامج الإسكان، وإنشاء والاحتفاظ بقاعدة بيانات مركزية للمنتفعين، وربطها مع الجهات ذات الصلة مع الاحتفاظ بسرية المعلومات.

مستشارك
منذ تفعيل هيئة أبوظبي للإسكان خدمة اللقاءات الإلكترونية، من خلال نظام «مايكروسوفت تايمز»، أصبحت خدمة «مستشارك» تتم من خلال قنوات الاتصال المرئي، والتي تهدف إلى تقديم خدمة استشارية فنية مجانية للمواطنين، وتقليل الخلافات والمشاكل التي قد تحدث بين المالك والاستشاري أو المقاول، بالإضافة إلى توفير النصح والتوعية للمواطنين المقبلين على بناء مساكنهم، لمساعدتهم في تحديد احتياجاتهم في مسكنهم الخاص والمساعدة الفنية في مراجعة المخططات والتوزيع الداخلي للمسكن.
وتبدأ رحلة العميل في خدمة «مستشارك» من خلال إرسال طلب الاستشارة عن طريق البريد الإلكتروني، أو عبر حجز موعد عن طريق التواصل مع خدمة العملاء، وتحديد نوع الخدمة المطلوبة والتي تشمل تعريفاً بمبادرة بيتي، أو تحديد الاحتياجات، أو مراجعة مخطط، أو التوعية والتوجيه، ومن ثم يتم الاتصال بالعميل للتأكد من الخدمة المطلوبة، وبعدها تتم دراسة الطلب خلال 5 أيام عمل، وعقب ذلك يتم تقديم الاستشارة والتوجيهات المطلوبة.