سامي عبدالرؤوف ( دبي)-

قررت هيئة الصحة بدبي السماح بتنقل المهنيين الصحيين المرخصين بين المنشآت الصحية، لإدارة حالات فيروس كورونا، وذلك نظراً لما تقتضيه الظروف الراهنة، ولضمان استعداد القطاع الصحي في الإمارة لتقديم الرعاية الصحية المطلوبة للحالات المرضية، وذلك حتى نهاية شهر مارس.
وأوضحت الهيئة في تعميم وجهته إلى جميع المهنيين الصحيين، والمنشآت الصحية المرخصة من قبلها، أنه يجوز للمهنيين الصحيين المرخصين العمل والانتقال بين المنشآت الصحية الأخرى، حيثما تقتضي الحاجة، بغض النظر عن المنشأة الصحية المرخص عليها، وذلك لغرض المساهمة في مكافحة فيروس كورونا«كوفيد-19» وإدارة الحالات المصابة بالفيروس.
وحسب الهيئة يجوز للمهنيين الصحيين المرخصين من الجهات الصحية الأخرى بالدولة، العمل والانتقال إلى المنشآت الصحية المرخصة في إمارة دبي، حسب الحاجة.