دبي (الاتحاد)

أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، لأعمال القمة الـ41 لقادة مجلس التعاون الخليجي التي عقدت أمس في محافظة العلا، واصفاً القمة بأنها إيجابية موحّدة للصف مرسخة للأخوّة. 
وجدد سموه الثقة في مسيرة دول مجلس التعاون، مؤكداً أن التحديات المحيطة بالمنطقة تتطلب تعاوناً خليجياً حقيقياً وعمقاً عربياً مستقراً، وبأن السنوات القادمة تحمل استقراراً وأمناً وأماناً وعملاً وإنجازاً سيخدم شعوب دول المجلس.. ويسهم في استقرار محيطها.
وقال سموه في تغريدات على حساب سموه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» شاركت اليوم (أمس) في قمة العلا لقادة دول مجلس التعاون.. قمة إيجابية.. موحّدة للصف.. مرسخة للأخوّة برعاية أخي خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان.. المتغيرات والتحديات المحيطة بنا تتطلب قوة وتماسكاً وتعاوناً خليجياً حقيقياً وعمقاً عربياً مستقراً». 
وأضاف سموه « في 1981 قبل أربعين عاماً من اليوم استضاف والدنا ومؤسس دولتنا الشيخ زايد أول قمة في أبوظبي مع إخوانه قادة دول المجلس رحمهم الله جميعاً... مسيرة التعاون هو إرث هؤلاء القادة لشعوبهم.. واليوم تتعزز المسيرة.. وتترسخ الأخوّة.. وتتجدد روح التعاون لمصلحة شعوبنا».
واختتم سموه تغريداته قائلا، «نجدد شكرنا للمملكة العربية السعودية رعايتها هذه القمة الناجحة.. ونجدد ثقتنا في مسيرة دول مجلس التعاون.. ونجدد تفاؤلنا بأن السنوات القادمة تحمل استقراراً وأمناً وأماناً وعملاً وإنجازاً سيخدم شعوبنا.. ويسهم في استقرار محيطنا».
وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، قد وصل ظهر أمس على رأس وفد الدولة إلى اجتماعات قادة وزعماء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي عقدت في محافظة العلا في منطقة المدينة المنورة، والتي يرأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة.

  • محمد بن راشد لدى وصوله إلى العلا يرافقه طحنون بن زايد ومنصور بن زايد ومحمد بن سلمان في مقدمة المستقبلين (وام)
    محمد بن راشد لدى وصوله إلى العلا يرافقه طحنون بن زايد ومنصور بن زايد ومحمد بن سلمان في مقدمة المستقبلين (وام)

 وكان في استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والوفد المرافق عند سلم الطائرة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير دفاع المملكة العربية السعودية، وعدد من الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين السعوديين.
وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، قد غادر البلاد صباح أمس، متوجهاً إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة على رأس وفد الدولة إلى الاجتماع الحادي والأربعين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي تستضيفه المملكة في محافظة العلا بمنطقة المدينة المنورة.
ويرافق سموه وفد رفيع يضم سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي علي محمد بن حماد الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني، والشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان سفير الدولة لدى المملكة العربية السعودية.

  • محمد بن راشد في حديث مع محمد بن سلمان
    محمد بن راشد في حديث مع محمد بن سلمان