أبوظبي (الاتحاد)

وقعت جامعة أبوظبي اتفاقية تعاون مع جامعة العلوم الماليزية، وذلك لتعزيز سبل التعاون على تحقيق الأهداف المشتركة للجامعتين، بما في ذلك تعزيز وإقامة شراكات لتطوير ودعم الأنشطة البحثية والبرامج التعليمية والتدريب في مجال الإعلام والاتصال.
وقع الاتفاقية كل من البروفيسور وقار أحمد مدير جامعة أبوظبي، والبروفيسور فيصل رفيق محمد أديكان نائب رئيس جامعة العلوم الماليزية، بحضور كل من الدكتورة سريثي ناير عميدة كلية الآداب والعلوم في جامعة أبوظبي، والدكتور نورزالي إسماعيل عميد كلية الإعلام بجامعة العلوم الماليزية. وبموجب الاتفاقية، ستعمل جامعة أبوظبي مع جامعة العلوم الماليزية على تعزيز برامج التبادل الطلابي، وتطوير البرامج الأكاديمية والدراسات البحثية، وغيرها من البرامج التعليمية ذات الاهتمام المشترك.
وقال البروفيسور وقار أحمد، مدير جامعة أبوظبي: «نتطلع دوماً لتعزيز وتوطيد العلاقات التي تجمعنا بمختلف المؤسسات الأكاديمية والبحثية في العالم لتعزيز ودعم الابتكار، انطلاقاً من حرصنا على إحداث تغيير إيجابي في المجتمع، والمساهمة في تعزيز وتنوع اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة. وستدعم اتفاقية التعاون رؤية جامعة أبوظبي الطموحة لعام 2022 التي وضعتها بما يتماشى مع الأجندة الوطنية لخلق جيل مبتكر وبناء شخصيات طلابية متكاملة متمسكة بهويتها الوطنية ومنفتحة على العالم، ليكونوا قادة مؤثرين في المستقبل».