مصطفى عبدالعظيم (دبي)

أكد وزراء ومسؤولون أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، استطاع منذ توليه رئاسة حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة وتوليه مقاليد الحكم في دبي، التأسيس والبناء لمرحلة جديدة من مسيرة الإنجازات والريادة في تاريخ دولة الإمارات التي وصلت إلى مرحلة من التطور جعلتها حديث العالم ومركز اهتمامه.

قائد ملهم
 قال معالي عبد الله بن طوق المري، وزير الاقتصاد، إن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم هو قائد ملهم، قائد يصنع الأمل ويحقق إنجازات الحاضر ويبني لأجيال الغد ويستثمر في بناء الإنسان ويرى بعيون المستقبل. وأضاف: «نجح عبر سنوات رئاسته للحكومة في إحداث تحول حقيقي ونهضة لا مثيل لها في دولة الإمارات شملت كافة مجالات الحياة، وزرع ثقافة المركز الأول بين أبناء الإمارات، لتصبح دولتنا الحبيبة نموذجاً يحتذى به في تحقيق التقدم والتنمية الشاملة خلال فترة قياسية، وتصبح حكومة دولة الإمارات من أفضل حكومات العالم وأكثرها نجاحاً». وقال: «15 عاماً من العطاء غير المحدود قدمها سموه للوطن والمواطن، سابقت فيها دولة الإمارات الزمن، وحققت الريادة العالمية في 121 مؤشراً من مؤشرات التنمية والتنافسية، وجاءت الأولى عربياً في 437 مؤشراً دولياً، وفي عهد سموه واصلت دولة الإمارات مسيرتها التنموية في كافة القطاعات الحيوية».

خطى واثقة
بدوره، قال معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي وزير دولة لريادة الأعمال والمشاريع والصغيرة والمتوسطة «تمضي الإمارات اليوم بخطى واثقة في ترجمة تطلعات سموه التي لا تعترف بالمستحيل، ماضيةً في صنع المستقبل استناداً إلى نموذج اقتصادي جديد قائم على المعرفة والابتكار والتكنولوجيا، وبسواعد الكفاءات الشابة التي تعتبر الرهان الأقوى لبناء اقتصاد تنافسي متنوع ومستدام.
ولا يسعنا هنا سوى أن نجدّد العهد على مواصلة المسيرة بجهود مضاعفة وبروح الفريق الواحد».

وقال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية: جسدت هذه المرحلة الزمنية عنوان النهضة والريادة والطموح الذي لا يعرف المستحيل، فأصبحنا اليوم نعيش في دولة تتمتع بمكانة ريادية حول العالم في مختلف المجالات.
وأضاف: «شكل صاحب السمو مدرسة متفردة في القيادة فأصبح نموذجاً عالمياً يحتذى به من خلال دوره المحوري في تعزيز مسيرة الازدهار والتفوق التي تخوض غمارها دولة الإمارات عبر آلاف فرق العمل الطموحة».
من جهته، قال معالي عبدالرحمن صالح آل صالح المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي، إن الناظر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، على مدى عَقد ونصف تحت قيادة حكومة رشيدة يرأسها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يرى بجلاء على امتداد البلاد، روعة التطور، وبهاء العِمران وحداثة البنية التحتية.
واعتبر آل صالح أن 15 عاماً من تولّي سموّه رئاسة الحكومة الاتحادية كانت كفيلة بأن تضع دولة الإمارات في موقع طليعي بارز على خريطة التقدم والنهضة في العالم، مشيراً إلى أنه رغم التحدّيات التي شهدها العالم خلال هذه المدة الزمنية، ظلّت الدولة قادرة على الصمود وتجاوز الأزمات والخروج منها بعزيمة أقوى وقدرة أكبر على مواصلة الدفع بعجلات التنمية إلى أرحب الآفاق.
وقال هلال المري، مدير عام دبي للسياحة «إن ذكرى مرور 15 عاماً على تولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مقاليد الحكم في دبي ورئاسة مجلس الوزراء في دولة الإمارات العربية المتحدة، تشكل مناسبة عزيزة على قلوبنا جميعاً نستذكر معها الإنجازات العظيمة التي حققتها دبي بفضل توجيهاته الرشيدة، ونحن نشكر الله أن حبانا بقائد فذ يتمتع برؤية مستقبلية ثاقبة نستلهم منه دائماً العزيمة والإصرار والتميّز، والحرص على أن نكون في المركز الأول دائما، إضافةً إلى تسخير كافة الإمكانات واستثمارها بأفضل الطرق، وتحويل التحديات إلى فرص بما يضمن تأمين حياة كريمة للمواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة».
 وقال سامي القمزي، مدير عام «اقتصادية دبي»: إن النموذج الذي قدمه سموه في القيادة، يعدّ نموذجاً فريداً للقيادة الحكيمة التي استشرفت وما زالت تستشرف المستقبل، منذ اللحظة الأولى التي تولى فيها مقاليد حكم الإمارة، انطلاقاً من الإرث الذي تركه الآباء المؤسسون، واضعاً بذلك أسساً اجتماعية واقتصادية وإنسانية متينة، جعلت من إمارة دبي وجهة عالمية مفضلة للعمل والإقامة والسياحة على حد سواء، ولطالما عزّز سموه فينا مبدأ اللامستحيل، انطلاقاً من عطائه الذي لا ينضب في مختلف دروب التنمية. 

15 عاماً من العطاء والإنجاز 
وقال أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي: «خمسة عشر عاماً من العطاء والإنجاز عاشتها دولة الإمارات منذ تولي سموه رئاسة الحكومة الاتحادية، قدم سموه خلالها تجربة لا مثيل لها عالمياً في القدرة على قيادة دفة التنمية الاقتصادية الشاملة وتحقيق أعلى مستويات النجاح في تطوير الإدارة والخدمات الحكومية من خلال تحفيز الإبداع والابتكار وإنجاز التحول إلى استخدام احدث التطبيقات الذكية والذكاء الاصطناعي في إنجاز العمل الحكومي، فأصبحت الحكومة الاتحادية نموذجاً عالمياً لحكومة المستقبل تتسابق دول العالم على الاستفادة من تجربتها الثرية وتدرس طرقها المبتكرة في التطوير والإنجاز».

مرحلة جديدة من الإنجازات
وأكد ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي، أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، استطاع التأسيس والبناء لمرحلة من الإنجازات في تاريخ دبي ودولة الإمارات، حيث وصلت دولتنا اليوم إلى مرحلة من التطور والحداثة باتت من خلالها حديث العالم ومركز اهتمامه، وهي تمضي في إبهار العالم من خلال مسيرة استثنائية حققت خلالها نقلة نوعية وإنجازات لا حصر لها بفضل سنوات من الحكم الرشيد والرؤية الثاقبة.

إنجازات شامخة
 من جانبه، قال حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي: إنجازات نوعية ونجاحات متواصلة على كافة المستويات حققتها دبي ودولة الإمارات في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، حيث باتت اليوم دولتنا بفضل حكمة سموه الوجهة الأولى للأعمال والسياحة، ورقماً صعباً في معادلات الاقتصاد والنمو والتطور على مستوى المنطقة والعالم.

قفزة نوعية
وقال سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية ورئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة: «حققت دولة الإمارات العربية المتحدة قفزة نوعية هائلة في التقدم والنمو لا نظير لها عالمياً منذ تولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله،  قبل 15 عاماً رئاسة الحكومة الاتحادية، فقد شهدت الدولة إنجازات شامخة على جميع المستويات تحققت بفضل قيادة سموه للحكومة على أسس راسخة من التخطيط الاستراتيجي توّجته رؤية الإمارات 2021 بأهدافها الطموحة والواضحة، حيث تآزرت جهود كافة الوزارات والجهات الحكومية لتحقيق هذه الأهداف ونجحت في الوصول إلى المؤشرات المحددة في رؤية الإمارات 2021 متخطية كافة العقبات التي اعترضت مسار الاقتصاد الدولي بفعل الأزمات التي شهدها العالم طوال الفترة الماضية».