دبي (الاتحاد)

ناقشت لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة والإعلام في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها الذي عقدته في مقر الأمانة العامة للمجلس في دبي، برئاسة ناصر محمد اليماحي رئيس اللجنة، تقريرها حول مشروع قانون اتحادي في شأن استغلال الشهادات العلمية الوهمية.
حضر الاجتماع أعضاء اللجنة سارة محمـد فلكناز مقررة اللجنة، وشذى سعيـد النقبي، وضـرار حميـد بالهـول، والدكتورة شيخة عبيــد الطنيجي، وعفــراء بخيــت العليلـي، ود.حواء الضحاك المنصوري.
واستعرضت اللجنة، خلال الاجتماع، تقريرها حول مشروع القانون المكون من 11 مادة، وناقشت الملاحظات والتعديلات التي أدخلتها عليه، وقررت اعتماده في اجتماعات قادمة لرفعه إلى المجلس، ومناقشته في إحدى جلسات المجلس.
كما اطلعت اللجنة، خلال اجتماعها، على مقترح الموضوعات العامة، التي ستناقشها ضمن خطة عملها الرقابية في دور الانعقاد العادي الثاني من الفصل التشريعي السابع عشر، بما يتوافق مع القطاعات التي تختص بها اللجنة.
ويهدف مشروع قانون اتحادي في شأن استغلال الشهادات العلمية الوهمية إلى مواجهة استغلال الشهادات العلمية الوهمية، واستخدامها للتعيين في الوظائف في الجهات الحكومية أو الجهات الخاصة، أو لأي غرض آخر.