الشارقة (وام)

شهد اللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة رئيس فريق الطوارئ والأزمات والكوارث بالإمارة، تمرين «جاهزية 4 - لعام 2020» الذي نفذته القيادة العامة شرطة الشارقة، بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني بالشارقة بمدينة كلباء.
جاء ذلك، بحضور العميد عبدالله بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة والعميد ركن الدكتور علي سالم الطنيجي مدير عام العمليات المركزية بوزارة الداخلية والمديرين العامين، ومديري الإدارات بشرطة الشارقة، وعدد ‏من ممثلي شركاء القيادة، إلى جانب عدد من كبار الضباط بالقيادة.
ويأتي التمرين في إطار تعزيز الأهداف الاستراتيجية لوزارة الداخلية وتحقيق مبدأ التعاون والتنسيق المشترك بين الأجهزة الأمنية واللجان التنفيذية في ‏الإمارة وجهات الدعم والإسناد لقياس مدى استعداد الفرق المعنية، ورفع جاهزيتها في مواجهة التحديات ‏المختلفة، وذلك بمشاركة كل من إدارة الدفاع المدني بالشارقة والإسعاف الوطني والمركز الوطني للبحث والإنقاذ.
وأكد اللواء الشامسي حرص شرطة الشارقة على تنفيذها المستمر للتمارين الميدانية التي تجسد ما تتمتع به القيادة من كفاءة وجاهزية عالية لتحقيق الأمن والأمان والطمأنينة لمواطني دولة الإمارات والمقيمين على أرضها، ودورها الفعّال في اكتساب الخبرات الميدانية، والقدرة على التخطيط للعمليات في سبيل الارتقاء بالجاهزية الأمنية، وتفعيل متطلبات الاستعداد الأمني.
وأثنى قائد عام شرطة الشارقة على المستوى المتميز لفريق الطوارئ والأزمات والكوارث والفرق المشاركة، وما قدموه من جهود لإنجاح هذا التمرين الذي يحاكي الواقع الذي تعيشه الإمارة في مناطقها ‏الجبلية والساحلية في موسم الشتاء، مشيداً بأدائهم الذي جسد ما يتمتعون به من كفاءة وجاهزية عالية‎ ‎للتصدي للمخاطر ‏المحتملة التي تهدد صحة وسلامة المجتمع.
وثمن الدور الكبير والدعم الذي يقدمه الشركاء في التعامل مع جميع الأحداث، مؤكداً أن التمرين الناجح يكمن في العمل المشترك المنظم والتعامل مع الأزمات بكل حرفية، لاسيما أننا في عصر يتطلب فيه النجاح المتميز وجود شراكات متميزة داعمة في المجالات الأمنية.