دبي (الاتحاد)

أعلنت شركة «دو»، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، أسماء أول فائزين في #تحدي_أجمل_شتاء_في_العالم.. من بين آلاف شاركوا في المسابقة بصور رقمية أو بانورامية، أو مقاطع فيديو لأجمل معالم الإمارات، وتمتد المرحلة الأولى من الحملة، من 15 ديسمبر 2020 حتى 14 يناير 2021، وتشهد تقديم جائزتين أسبوعياً، قيمة كلٍ منهما 25.000 درهم على مدى أربعة أسابيع متصلة.
وانطلق التحدي بالتعاون بين المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات العربية المتحدة، وشركة «دو»، كجزء من اهتمام الشركة بتسليط الضوء على أبرز الكنوز الطبيعية والتاريخية والتراثية في الدولة، وذلك عبر تشجيع المواطنين والمقيمين على تصوير أجمل وجهات الدولة السياحية والطبيعية، وتحميل مشاركاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي، للفوز بجوائز قيّمة.  
ودعت المسابقة المشاركين لنشر صور رقمية أو بانورامية، أو مقاطع فيديو قصيرة لا تزيد مدتها عن 30 ثانية، يوثقون خلالها الأنشطة الشتوية التي يقومون بها في جميع أنحاء الإمارات، ومشاركة المحتوى الإبداعي على منصتي «إنستغرام» و«تويتر» عبر وسم #تحدي_أجمل_شتاء_في_العالم.
وعبر الفائزان لهذا الأسبوع، أحمد حسن وسوبوده شيتي، عن سعادتهما البالغة بالفوز.. وقال أحمد حسن عن مقطع الفيديو الفائز الذي قام بتصويره ومشاركته: «الإمارات العربية المتحدة منصة عالمية تجتمع فيها الثقافات، وتساهم في بناء الجسور بين جميع الحضارات، في بيئة تفتخر بماضيها وتعبر عن هويتها التقليدية بشكل استثنائي.. وقد حرصت في هذا الفيديو، على إظهار التنوع الذي تنفرد به الإمارات، والذي يجعلها مثالاً للتعايش يحتذى به على الصعيد العالمي».  وتحدث سوبوده شيتي عن تجربته الخاصة وعن مصدر الإلهام الكامن وراء فوزه، قائلاً: «كان هذا العام مختلفاً على نحو كلي عن جميع التجارب التي شهدناها في حياتنا، لقد كان من الرائع بعد فترة طويلة من الالتزام بالتباعد، العودة إلى الحياة الطبيعية، واكتشاف الإمارات من منظور جديد ومختلف.. وساهم هذا التحدي في تعزيز طاقتنا للاحتفال بالحياة، وكان بمثابة مصدر الإلهام، وأكد لي أهمية الروح الإيجابية المنتشرة في ربوع الدولة، عبر تشجيع أفراد المجتمع على الاستمتاع بالأجواء المميزة، واستكشاف الوجهات المحلية المتنوعة». 
وهنأ فهد الحساوي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، الفائزين قائلاً: «شهد تحدي أجمل شتاء في العالم إقبالاً منقطع النظير، حيث بلغ عدد المشاركات أكثر من 11500 مشاركة منذ 15 ديسمبر، وقد استطاع المشاركون من مؤثرين وصنّاع محتوى ومصورين وأفراد من مختلف فئات المجتمع، رسم أجمل صورة للإمارات بعيون أهلها، عبر المحتوى الإبداعي الذي قاموا بمشاركته.. لقد غيرت تكنولوجيا الهاتف المحمول طريقة رؤيتنا للعالم الذي نعيش فيه، ما ألهمنا لإطلاق هذا التحدي الفريد لسكان الإمارات العربية المتحدة، وتشجيعهم على رؤية مجتمعاتهم وبيئاتهم بعيون جديدة، وتجسيدها في تصاميم مبدعة مفعمة بالحيوية.. مشيراً إلى أن «دو» تهدف عبر هذه المبادرة، إلى الاحتفال بأبهى لوحات التنوّع والثقافة والطبيعة التي تزخر بها إمارات الدولة المختلفة، ونتطلع قدماً لتلقي المزيد من عناصر المحتوى الرائعة والمميزة. ويسعدني تهنئة كل من أحمد حسن وسوبوده شيتي على فوزهما هذا الأسبوع ». 
تستمر المرحلة الثانية من التحدي على مدى عشرة أيام من 15 يناير حتى 25 يناير، وتقدم جائزتين كبريين قيمة كلٍ منهما 50.000 درهم. وستقوم دو في نهاية المسابقة، بنشر قصص الفائزين بالتزامن مع الظروف والعوامل التي ساهمت في إلهامهم للمشاركة والفوز، عبر تقديم أجمل مشاهداتهم التي التقطتها عدساتهم.. ويأتي هذا التحدي، على وسائل التواصل الاجتماعي، في إطار المبادرات المتوالية الداعمة لحملة «أجمل شتاء في العالم»، والتي انطلقت مؤخراً ضمن استراتيجية السياحة الداخلية لدولة الإمارات، من أجل تسليط الضوء على مختلف الخيارات السياحية المتنوعة التي تحفل بها إمارات الدولة، وتشجيع المجتمع على استكشاف الخيارات السياحية المتنوعة التي تزخر بها أرض الإمارات. وتشارك في هذه الحملة مختلف الهيئات السياحية في الدولة وبتنسيق من وزارة الاقتصاد، ودعم من المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة.