أبوظبي (الاتحاد)

تقدم سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بتعازيه الحارة ومواساته الخالصة لمعالي الشيخ عبدالله بن بيه، رئيس مجلس الإمارات للإفتاء، رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، في وفاة أخيه الشريف إسلم بن هاشم، سائلاً المولى عز وجل للفقيد المغفرة، ولذويه الصبر والسلوان.

وقال سموه في تغريدة على حساب سموه في «تويتر»: «نتقدم بأحر التعازي وخالص المواساة إلى معالي الشيخ عبدالله بن بيه رئيس مجلس الإمارات للإفتاء رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة برحيل أخيه الشريف إسلم بن هاشم، نسأل الله للفقيد المغفرة، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون».