إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

تمكنت الإبل الإماراتية من فرض سيطرتها على مختلف النتائج الفائزة في أشواط الحول شرايا وتلاد، وهي الأشواط التي تشهد دائماً إقبالاً خليجياً كبيراً من أشهر ملاك الإبل الراغبين في اعتلاء منصة التتويج والتربع على عرش مزايين الإبل الخليجية والعربية.
وكشفت النتائج التي أعلنت عنها لجنة التحكيم عن اكتساح إماراتي لجميع نتائج شوط حول تلاد لأبناء القبائل محليات فيما أحرزت المراكز الأولى من المركز الثامن في شوط حول شرايا لأبناء القبائل الشوط المفتوح، والذي يسمح فيه بالشركاء فيما احتلت الإبل العمانية المركزين التاسع والعاشر في هذا الشوط كما حققت أيضاً الإبل الإماراتية جميع المراكز الفائزة في شوط حول شرايا رئيسي لأبناء القبائل باستثناء المركز الرابع الذي ذهب للإبل العمانية. وأسفرت نتائج شوط حول لأصحاب السمو الشيوخ - محليات عن فوز «أفعال» لمالكها الشيخ هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان في المركز الأول، بينما جاءت في المركز الثاني «بينونة» لمالكها الشيخ خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان، وحلت في المركز الثالث «الوريه» لمالكها الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان، وكان المركز الرابع من نصيب «بينونة» لمالكها الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان، في حين جاءت في المركز الخامس «الكايدة» لمالكها الشيخ خليفة بن سيف بن محمد آل نهيان.  أما في شوط حول شرايا لأبناء القبائل رئيسي - محليات فقد فازت «وطن» لمالكها حميد سعيد السيد سعيد المحرمي في المركز الأول، بينما جاءت في المركز الثاني «تشريف» لمالكها سالم ناصر سالم صقر المنصوري، وحلت في المركز الثالث «شرط» لمالكها سعيد كرامه سعيد عمر العامري، وكان المركز الرابع من نصيب «الظبي» لمالكها ناصر حمد خلفان المعولي، في حين جاءت في المركز الخامس «ظبا» لمالكها سلطان أحمد غانم المنهالي وجاء في المركز السادس «ذوق» لعيضة مبخوت المنهالي وفي المركز السابع «الفايزه» لسلطان أحمد المنهالي وفي المركز الثامن «زعزعة» لسلطان طارش المنصوري وفي المركز التاسع «طرق المناصير» لسالم سيف حميد المنصوري وفي المركز العاشر «صدمة» لهادي علي المهري. وسجل شوط حول تلاد لأبناء القبائل - محليات فوز «زمط» لمالكها في المركز الأول عامر مصبح عامر بن حويرب المنصوري، بينما جاءت في المركز الثاني «مشغله» لمالكها راشد مبارك حمد الهاجري، وحلت في المركز الثالث «الحاكمة» لمالكها مطر سالم محمد معيوف المنصوري، وكان المركز الرابع من نصيب «خزامه» لمالكها أحمد بخيت عبيد المنصوري، في حين جاءت في المركز الخامس «شي» لمالكها محمد عمر بخيت مهنا المنصوري وفي المركز السادس «ظبي» لعيسى مبارك المنصوري وفي المركز السابع «الغزيل» لسلطان أحمد المنهالي وفي المركز الثامن «مغثة» لسهيل حمد العامري وفي المركز التاسع «طيارة» لسلمان فاضل القريني وفي المركز العاشر «عزة» لحمد خلفان المعولي. وفي شوط حول شرايا لأبناء القبائل مفتوح - للشركاء - محليات فازت «مياسة» لمالكها مبارك عبيد سالمين المنصوري في المركز الأول، بينما جاءت في المركز الثاني «شف» لمالكها عمر عوض عبدالله قاسم العامري، وحلت في المركز الثالث «عوايد» لمالكها حمدان مصبح عامر حويرب المنصوري، وكان المركز الرابع من نصيب «رمز» لمالكها خميس محمد الشدي المنصوري، في حين جاءت في المركز الخامس «كيف» لمالكها عبدالله براك عبدالله المزروعي. 
وشهدت منصة مهرجان الظفرة التزام كامل بالإجراءات الاحترازية المشددة التي حرصت اللجنة المنظمة على التأكيد عليها، وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية لضمان امن وسلامة الجميع من عاملين في موقع المهرجان ومشاركين، وذلك تماشياً مع إجراءات السلامة التي تتخذها الدولة في ظل جائحة كرونا.  
وتضمنت الإجراءات المطبقة اقتصار الحضور على 30% من الطاقة الاستيعابية للمنصة وإبراز نتيجة سلبية لفحص كوفيدـ 19 عبر تطبيق الحصن، وألا يتجاوز تاريخ الفحص عشرة أيام قبل المهرجان على أن يتم إعلان النتائج في المنصة من دون تكريم الفائزين مع ضرورة الالتزام بارتداء الكمامات وعدم المصافحة والالتزام بإجراء الفحص الحراري لجميع الحضور مع الالتزام بتعقيم المنصة يومياً.