أبوظبي (وام)
 
استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، معالي كانج كيونج واه، وزيرة خارجية جمهورية كوريا الجنوبية.
 جرى خلال اللقاء الذي عقد في أبوظبي، بحث العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين، والسبل الكفيلة بتعزيز التعاون المشترك في مجالات عدة، منها الصحة والتعليم والتكنولوجيا والاستثمار. 
وبحث سموه ومعالي وزيرة خارجية كوريا الجنوبية عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، واستعرضا التعاون المشترك والمثمر بين البلدين في مواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، وما أظهراه من تضامن وتآزر في مواجهة هذه الأزمة، والحرص على تبادل الخبرات، وتبني أرقى الممارسات لمكافحة آثار الجائحة.

  • عبدالله بن زايد خلال استقباله وزيرة خارجية جمهورية كوريا الجنوبية  (تصوير سعيد جمعوه)
    عبدالله بن زايد خلال استقباله وزيرة خارجية جمهورية كوريا الجنوبية (تصوير سعيد جمعوه)

 وأكد سموه ومعالي كانج كيونج واه، مواصلة التعاون المشترك بين البلدين في مواجهة «كوفيد - 19».
 ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بمعالي كانج كيونج واه، والوفد المرافق، مؤكداً على العلاقات الإماراتية - الكورية المتميزة والشراكة الاستراتيجية القوية التي تجمع البلدين، وعبر عن تطلع دولة الإمارات إلى علاقات أعمق وأوسع مع كوريا الجنوبية الصديقة بما يحقق تطلعات قيادتي البلدين، ويعود بالخير على شعبيهما.
 وأكدت معالي كانج كيونج واه على العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين البلدين وقيادتيهما، والعمل المشترك من أجل تعزيزها وتطويرها في المجالات كافة.
 وقد أقام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان مأدبة عشاء تكريماً لمعالي كانج كيونج واه، وزيرة خارجية جمهورية كوريا الجنوبية والوفد المرافق.