إبراهيم سليم (أبوظبي) 

ثمنت فعاليات مجتمعية التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وبدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بإعفاء 1607 مواطنين من مديونياتهم، بقيمة إجمالية تبلغ أكثر من 869 مليوناً و845 درهماً.
 وأكد خليفة الظاهري، المدير العام لمركز الموطأ، أن هذه الإجراءات تجسد ترجمة حقيقية لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والتي تتزامن مع احتفالات الدولة بعيد الاتحاد، للتيسير على المواطنين وتوفير الحياة الكريمة لهم، ولا سيما الذين تضرروا من جائحة كورونا، لتحقيق الاستقرار والسعادة للأسرة الإماراتية، لتجعل الفرحة فرحتين، وهذا ليس غريباً عن قيادتنا الرشيدة التي تعلي من قيمة الإنسان وتضعه في أهم المراتب وفي مقدمة الأولويات، وترفع عن كاهل أبنائها المواطنين ما قد يكون سبباً ينغص عليهم استقرارهم الأسري، ومن المعلوم أن الدين هم بالليل وهم بالنهار، وقيادتنا الرشيدة أزاحت هذا الهم عن 1607 من المواطنين بإعفائهم من مديونياتهم بقيمة إجمالية تبلغ أكثر من 869 مليوناً و845 درهماً، سبقها تخصيص القيادة لـ 7 مليارات و200 مليون درهم لمساكن وخدمات سكنية، وأين في هذا العالم من يهتم بإسعاد شعب كقيادتنا الرشيدة، ومن نعم الله علينا أن حبانا بقادة يواصلون الليل بالنهار من أجل إسعادنا، فهنيئاً لنا أبناء الإمارات بقيادتنا الرشيدة، وأدام الله عز الإمارات تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، كما نهنئ قيادتنا الرشيدة وشعب الإمارات باليوم الوطني الـ49.
 وقال أحمد درويش علي الخوري: «بداية أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، بحلول الذكرى 49 لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة، وأكد أن القيادة الرشيدة تحرص على تطبيق إجراءات للتخفيف على المواطنين بإعفائهم من مديونياتهم، وتوفير الحياة الكريمة والسعيدة لهم ولأسرهم، ولا ننسى هنا توجيهات ودعم سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ترجمة التوجيهات إلى واقع ملموس تدخل الفرحة والسعادة إلى قلوب المتعثرين، وبمتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على هذه المبادرة الكريمة وإسعاد المواطنين».