أبوظبي (وام)

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أمس - في قصر الشاطئ - معالي الدكتور سوبرامنيام جاي شانكار وزير الشؤون الخارجية في جمهورية الهند.
وبحث سموه والوزير الضيف علاقات الصداقة التاريخية المتميزة وجوانب التعاون والشراكة في الشؤون السياسية والاستثمارية والاقتصادية وسبل تعزيزها وتطويرها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.
كما تطرقا إلى تطورات جائحة «كورونا» وأهمية تعزيز التعاون والتنسيق بين البلدين على صعيد مواجهة الجائحة في ظل التداعيات الإنسانية والاقتصادية التي أسفرت عنها في العالم.
وتبادل الجانبان وجهات النظر بشأن مجمل التطورات الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.
وكان الوزير الهندي قد نقل في بداية اللقاء تحيات دولة ناريندرا مودي رئيس وزراء جمهورية الهند إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وتمنياته لدولة الإمارات دوام التطور والازدهار.

  • أنور قرقاش وخلدون المبارك أثناء اللقاء
    أنور قرقاش وخلدون المبارك أثناء اللقاء

من جانبه، حمل سموه الوزير الضيف تحياته إلى دولة ناريندرا مودي، متمنياً للهند وشعبها الصديق كل خير، وأكد على العلاقات المتميزة التي تجمع دولة الإمارات والهند وتمتد إلى عقود من الزمن بفضل حرص قيادتي البلدين الصديقين على تعزيزها وتطويرها.
حضر اللقاء معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية ومعالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية عضو المجلس التنفيذي ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي والوفد المرافق لوزير الشؤون الخارجية الهندي.