دبي (الاتحاد)

زار معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي وزير التغير المناخي والبيئة منفذ خطم ملاحة الحدودي بمدينة كلباء للوقوف على جاهزية المنفذ لاستقبال إرساليات الغذاء الواردة للدولة ومدى مرونة وكفاءة خدمات الفحص والحجر الصحي التابعة للوزارة والمرفقة بالمنفذ.
رافق معاليه سلطان علوان وكيل الوزارة بالوكالة، وسيف الشرع وكيل الوزارة المساعد لقطاع المجتمعات المستدامة والقائم بأعمال وكيل الوزارة المساعد لقطاع التنوع الغذائي.
والتقى معاليه محمد إبراهيم الرئيسي مدير شؤون المنافذ والنقاط الحدودية بالشارقة والذي قدم شرحاً وافياً حول خدمات المنفذ ومدى جاهزيته وقدرته الاستيعابية، والتجربة التي طبقتها هيئة الشارقة للموانئ والجمارك والمناطق الحرة في التعامل مع جائحة كورونا اعتماداً على توظيف أحدث التقنيات العالمية ما عزز حركة التجارة البينية مع دول الجوار.